عاصمةٌ هوجاء تقطعُ الكهرباء عن 200 ألف منزل في فرنسا و تدفعُ سفينة نحوَ البر

دركي فرنسي يشاهد مذهولا سفينة الشحن "تي كا بريمن" التي ترفع العلم المالطي بعد أن دفعتها الرياح القوية رغما عنها نحو في منطقة بريتاني غرب فرنسا

دركي فرنسي يشاهد مذهولا سفينة الشحن "تي كا بريمن" التي ترفع العلم المالطي بعد أن دفعتها الرياح القوية رغما عنها نحو في منطقة بريتاني غرب فرنسا

حرمت عاصفة تضرب شمال غرب فرنسا مئتي الف منزل من التيار الكهربائي، بينما جنحت سفينة شحن ترفع العلم المالطي نحو البر مكرهة بقوة الرياح مسببة تلوثا محدودا.

و أدت العاصفة “جواكيم” التي وصلت ليلا الى منطقة بريتان (شمال غرب) وتتوجه الى با دي كاليه في الشمال، الى استنفار أجهزة الانقاذ في فرنسا، بينما قطعت طرق وشهدت حركة سكك الحديد والسير اضطرابات خصوصا بسبب سقوط اشجار.

كما شهدت حركة النقل الجوي بعض الاضطراب في مطارات بريست ونانت ورين.

وهبت رياح عنيفة طوال الليل على غرب فرنسا وقد بلغت سرعتها 130 كلم في الساعة على السواحل.

وجنحت سفينة الشحن “تي كا بريمن” التي ترفع العلم المالطي على السواحل الجنوبية لمنطقة بريتاني مما سبب تلوثا محدودا بين منطقة لوريان وشبه جزيرة كيبيرون. لكن افراد طاقم السفينة ال19 سالمون.

وقد سجل تسرب للمحروقات من احد خزانات السفينة مما ادى الى تشكل بقعة نفطية طولها كيلومتر واحد وعرضها خمسة امتار متوجهة الى شاطىء ارديفين.

ونشرت سدود عائمة في محاولة لاحتواء التلوث بينما تعد السلطات خطة لضخ المحروقات من السفينة الى احواض على البحر. وتحوي السفينة 180 طنا من الفيول واربعين طنا من المازوت، حسب الشرطة.

وقالت شركة كهرباء فرنسا ان مئتي الف منزل ما زالت محرومة من الكهرباء صباح الجمعة. وقد بدأت خطتها الطارئة الداخلية لمحطة بلاييه النووية (جنوب غرب) تحسبا لوصول العاصفة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك