وصول أسيرين أردنيين افرجت عنهما اسرائيل في صفقة التبادل إلى بلادهما

وصل الاسيران الاردنيان المحرران صالح عارف الصالح ووائل الحوراني الى المملكة،بعد ان افرجت عنهما اسرائيل في اطار تنفيذ المرحلة الثانية من صفقة التبادل مع حركة حماس مقابل الافراج عن الجندي جلعاد شاليط.

وقال مصدر في وزارة الخارجية الاردنية ان “الاسيرين الاردنيين المحررين صالح عارف الصالح ووائل الحوراني وصلا الى المملكة مساء  (الاحد)” عن طريق جسر الملك حسين (50 كلم غرب عمان).

واضاف انه “لا يزال هناك حوالى عشرين اسيرا اردنيا في السجون الاسرائيلية”، مشيرا الى ان “هناك جهودا تبذل من اجل اطلاق سراحهم”.

ويأتي اطلاق سراح الاسيرين الاردنيين ضمن الدفعة الثانية من صفقة تبادل الاسرى بين اسرائيل وحماس التي شملت 550 اسيرا.

وحكمت اسرائيل على الحوراني الذي اعتقل في عام 2002 بالسجن 11 عاما فيما اعتقل صالح في عام 2003 وحكم عليه بالسجن 14 عاما.

وكان الجيش الاسرائيلي افاد ان 41 معتقلا عادوا الى قطاع غزة واثنين الى القدس الشرقية واثنين الى الاردن و505 الى الضفة الغربية.

ومن بين الاسرى المحررين ست نساء و55 قاصرا تتراوح اعمارهم بين 14 و17 عاما بحسب اليونيسف.

وبموجب الصفقة التي ابرمت مع حركة حماس اثر وساطة مصرية، افرجت اسرائيل في 18 تشرين الاول/اكتوبر عن دفعة اولى ضمت 477 اسيرا فلسطينيا في اليوم نفسه الذي افرج فيه عن الجندي جلعاد شاليط الذي اعتقل لمدة اكثر من خمس سنوات لدى حماس في قطاع غزة.

ونصت الصفقة على الافراج عن دفعة ثانية تضم 550 معتقلا فلسطينيا في غضون شهرين من توقيعها.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك