وفاةُ زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ ايل أثناءَ قيامه برحلةٍ بالقطار و ابنهُ يتولى حُكمَ البلاد

الزعيم الكوري الشمالي الراحل كيم جونغ إيل و بدا جنبه ابنه و خليفته في الحكم كيم جونج اون

الزعيم الكوري الشمالي الراحل كيم جونغ إيل و بدا جنبه ابنه و خليفته في الحكم كيم جونج اون

توفي الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-ايل الذي يعاني منذ سنوات وضعا صحيا متدهورا وتم إعلان نجله كيم جونغ-اون خلفا له، حسبما أفادت وسائل الأعلام الكورية الشمالية.

و ذكر التلفزيون الرسمي الكوري الشمالي ان الزعيم كيم جونج ايل توفي يوم السبت،و أذاعت النبأ مذيعة اتشحت بالسواد وهي تبكي وقالت ان كيم توفي اثناء قيامه برحلة بالقطار.

وأشارت وكالة الأنباء الكورية إلى ان السبب الطبي لوفاة كيم هو “احتشاء (انسداد) شديد في القلب تعقد بعد الإصابة بأزمة قلبية أثناء وجوده على متن قطار في 17 كانون الأول (ديسمبر)… نتيجة للإرهاق العقلي والجسدي الشديد الناجم عن رحلاته الميدانية الدائمة لبناء دولة مزدهرة”.

وذكرت الوكالة ان جثة كيم ستوضع في قصر كومسوسان التذكاري حيث توجد جثة والده وجثة مؤسس كوريا الشمالية.

وأُعلنت حالة الحداد في البلاد حتى 29 كانون الأول على رغم عدم قبول حضور وفود أجنبية إلى مراسم الدفن التي تقرر إجراؤها في بيونغ يانغ في 28 كانون الأول.

مواطن كوري شمالي يبكي كيم يونغ ايل

مواطن كوري شمالي يبكي كيم يونغ ايل

وقالت ان كيم البالغ من العمر 69 عاما توفي بسبب الافراط في العمل البدني والذهني اثناء توجهه لاعطاء “توجيهات ميدانية.”

وكان كيم اصيب بجلطة دماغية في 2008 ولكنه شفي على ما يبدو.

يذكر ان وريث كيم هو ابنه جونغ سون، وقد أعطي العضوية الأولى في لجنة مراسم الجنازة المؤلفة من 232 عضواً في الشمال ما يشير إلى انه سيترأس اللجنة، وما يظهر ان بيونغ يانغ تحت السيطرة.

وكانت كوريا الشمالية قد بدأت عملية انتقال السلطة لنجله كيم جونج اون الذي يعتقد انه في اواخر العشرينات.

وبعد الإعلان عن وفاة كيم عقد الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك اجتماعاً طارئاً لمجلس الأمن الوطني في مكتب الرئاسة، شارك فيه رئيس الوزراء كيم هوانغ سيك، ووزير الخارجية كيم سونغ هوان، ووزير الوحدة يو وو إيلك، ووزير الدفاع كيم كوان جين، ووزير الإدارة العامة والأمن مينغ هيونغ كيو، ورئيس وكالة الاستخبارات وون سي هون وغيرهم، لتبادل الآراء حول التدابير وحالة التأهب بعد وفاة كيم.

صور رئيس كوريا الشمالية الجديد كيم جونج اون غزت القنوات المحلية بمجرد إعلان وفاة والده

صور رئيس كوريا الشمالية الجديد كيم جونج اون غزت القنوات المحلية بمجرد إعلان وفاة والده

ووجه لي جميع المسؤولين الحكوميين للعمل والجهوزية للإستجابة لحالة الطوارئ بعد وفاة كيم.

كما تم وضع الجيش الكوري الجنوبي في حالة التأهب لمواجهة أي طارئ، كما وضعت وزارة الخارجية بعثاتها الديبلوماسية في حالة التأهب.

وقال أحد كبار المسؤولين الكوريين الجنوبيين انه من المرجح أن تؤجل كوريا الشمالية والولايات المتحدة محادثات نووية ثنائية بينهما من المقرر أن تعقد هذا الأسبوع في بيجيغ بعد خبر وفاة الزعيم الكوري الشمالي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. حسن:

    اصبحت الجمهروية تورث كثوريت الاغنام اطلب من الشعب الكوري الشمالي ان ينتفض ضد هذا النضام الديكتاتوري

    تاريخ نشر التعليق: 19/12/2011، على الساعة: 11:23

أكتب تعليقك