التفجيراتُ تعاودُ بغداد..سقوطُ أكثرَ من 67 قتيلاً و 194 جريحًا في هجماتٍ متفرقة

أمهات عراقيات يبكين سقوط أبناءا لهم في سلسلة تفجيرات هزت بغداد

أمهات عراقيات يبكين سقوط أبناءا لهم في سلسلة تفجيرات هزت بغداد

ارتفعت حصيلة الهجمات التي شهدها العراق في يوم واحد، وبينها سلسلة تفجيرات في بغداد، الى 67 قتيلا و194 جريحا، بحسب ما افادت مصادر رسمية وامنية وكالة فرانس برس.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة زياد طارق ان “60 شخصا قتلوا في بغداد، واصيب 183″، مشيرا الى وقوع “هجمات جديدة مساء” قتل فيها ثلاثة اشخاص واصيب سبعة بجروح.

كما قتل خمسة اشخاص في بعقوبة (60 كلم شمال بغداد) وجنديان في الموصل (350 كلم شمال بغداد)، وفقا لمصادر امنية.

وجاء اانفجاران آخران في منطقة الشرطة الخميسة اضافة الى سلسلة تفجيرات هزت العاصمة العراقية، وقتل فيها ما لا يقل عن 67 شخصا وجرح 194 اخرون.

وكانت الهجمات التي وقع معظمها في أماكن ذات اغلبية شيعية اول تفجيرات كبيرة منذ تفجر ازمة سياسية داخل الحكومة التي يقودها الشيعة واكتمال انسحاب القوات الامريكية بعد الغزو بما يقرب من تسع سنوات.

جندي عراقي يقف أمام بقايا سيارة مفخخة في العاصمة العراقية

جندي عراقي يقف أمام بقايا سيارة مفخخة في العاصمة العراقية

وهذه اول سلسلة هجمات تهز البلاد منذ اكتمال الانسحاب العسكري الاميركي الاحد الماضي، علما ان عددا من الاشخاص قتلوا في هجمات متفرقة خلال الايام الماضية في مناطق مختلفة من العراق.

وتاتي هذه الهجمات في وقت تعيش البلاد على وقع ازمة سياسية حادة على خلفية اصدار مذكرة توقيف بحق نائب الرئيس طارق الهاشمي المتهم بالاشراف على فرق موت، في تطور بات يهدد التوافق السياسي الهش الذي تستند اليه الحكومة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك