وصول بعثة أولى من خمسين مراقبا عربيا الى سوريا

وصلت بعثة اولى تضم خمسين مراقبا عربيا الى سوريا لمراقبة الوضع على الارض، وفق ما افادت قناة الدنيا السورية الخاصة القريبة من النظام.

وذكرت القناة ان “وفدا من خمسين مراقبا وصل مساء الاثنين الى دمشق”، موضحة ان عشرة من هؤلاء مصريون.

وكان رئيس بعثة المراقبين الفريق اول السوداني محمد احمد مصطفى الدابي وصل مساء الاحد الى دمشق.

وتندرج مهمة المراقبين في اطار مبادرة الجامعة العربية لمعالجة الازمة في سوريا والتي تلحظ ايضا وقف اعمال العنف في هذا البلد والافراج عن المعتقلين وانسحاب الجيش من المدن والسماح بحرية التنقل للمراقبين العرب وممثلي وسائل الاعلام.

وكان فريق اول من الجامعة العربية وصل الخميس الى دمشق تحضيرا لمهمة المراقبين.

وطالب المجلس الوطني السوري المعارض في وقت سابق الاثنين بان “يتبنى مجلس الامن المبادرة العربية” في شان سوريا معتبرا ان الجامعة “لا تملك الوسائل لتطبيقها”.

واكد رئيس المجلس برهان غليون ان عددا من المراقبين العرب وصلوا الى مدينة حمص التي تتعرض لهجوم عسكري واسع، ناقلا عن بعضهم انهم لا يستطيعون القيام بمهماتهم.

وافاد المرصد السوري لحقوق الانسان الاثنين ان الهجوم الذي تشنه القوات السورية على حمص اسفر عن سقوط 31 قتيلا، ناقلا عن احد الناشطين قوله ان “الوضع مخيف جدا” في هذه المدينة التي تشكل معقل الحركة الاحتجاجية ضد نظام بشار الاسد التي بدأت منتصف آذار/مارس.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك