تونسي عاطل عن العمل يحرق نفسه بعد رفض طلبه مقابلة وفد وزاري في قفصة

أفاد شهود ومصدر نقابي ان رجلا قام باحراق نفسه أمام مقر محافظة قفصة في وسط غرب تونس، ليتزامن عمله مع زيارة ثلاثة وزراء لهذه المنطقة التي تعاني كثيرا من البطالة.

وقال النقابي المحلي عمر عمروسية  ان الرجل العاطل عن العمل احرق نفسه بعد الظهر ونقل الى مستشفى بن عروس قرب تونس وهو مصاب بحروق بليغة.

واضاف هذا النقابي ان “الوضع مثير للقلق الشديد وقد يتطور”، مشيرا الى مواجهات بين مجموعات من سكان المدينة وقوات الأمن.

والرجل البالغ من العمر 48 عاما هو اب لثلاثة اطفال، وينتمي الى مجموعة عاطلين عن العمل كانت تعتصم امام مقر محافظة قفصة منذ عدة ايام.

وقال مصدر محلي “طلب مقابلة وفد الوزراء الذي يزور قفصة ولم يلق جوابا”. وقال شاهد عيان من جهته “سكب على نفسه البنزين واضرم النار من دون ان يقول اي شيء”.

وزار وزراء الشؤون الاجتماعية خليل الزاوية والصناعة محمد امين شخاري والعمل عبد الوهاب مطر الخميس قفصة للاطلاع على الوضع في هذه المنطقة المنجمية التونسية التي تهزها اعمال عنف وتجتاحها البطالة.

وعملية احراق الذات هذه تاتي بعد عام على الثورة التونسية التي بدات في 17 كانون الاول/ديسمبر 2010 باحراق البائع التونسي الشاب محمد البوعزيزي نفسه في مدينة سيدي بوزيد التي تعاني هي الاخرى من التهميش في وسط تونس.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. داودي:

    أحب قراءة هذه الجريدة الجدية ولهذا ألفت انتباهكم إلى خطأ بسيط ورد في عنوان الخبر المؤسف: تونسي عاطل عن العمل يحرق نفسه بعض رفض طلبه. و الصحيح هو: بعد رفض طلبه. وشكرا.

    تاريخ نشر التعليق: 06/01/2012، على الساعة: 9:42

أكتب تعليقك