ملكُ الأردن في مطعم أبوجبارة للسندويتشات

ملك الأردن رفقة اسرته في مطعم " أبوجبارة" للسندويتشات السريعة في عمان

ملك الأردن رفقة اسرته في مطعم " أبوجبارة" للسندويتشات السريعة في عمان

ظهر العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني والملكة رانيا العبد الله و أبنائهما مرة أخرى في أحد المطاعم الشعبية في الأردن،بعد مرور أيام قليلة على ظهور الملك بشكل علني أمام صيادين في ميناء العقبة و في مطعم شعبي آخر في العاصمة عمان،ما جعل البعض يطرح أكثر من علامات استفهام بشأن خرجات الملك الشعبية التي تزايدت هذه الأيام.

و حصلت الدولية على تسجيل جديد صور بهاتف محمول على ما يبدو ظهر فيه الملك و أسرته و هم يتناولون عشاءهم في مطعم شعبي للأكلات الشعبية الأردنية السريعة، يطلق عليه اسم “مطعم أبوجبارة”،و يقع في شارع المدينة المنورة غربي العاصمة عمان.

و يظهر التسجيل أن الملك و زوجته الملكة رانيا و أبنائهم كانوا جالسين في إحدى طاولات المطعم بشكل عادي جدا،فيما لم يظهر على باقي الزبائن الذين غص بهم المطعم أي تأثير، و كأن الأمر يتعلق بزبون عادي يجلس إلى جانبهم،فيما انهمك النادل في وضع مستلزمات الأكل على الطاولة الملكية من صحون و سكاكين و شوكات.

و كان العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني و زوجته الملكة رانيا العبد الله و أبنائهم،قد تناولوا طعام الغداء قبل بضعة أشهر، في أحد المطاعم الشعبية في شارع الرينبو بجبل عمان،حيث شوهد الملك و هو يجلس رفقة أسرته على طاولة كباقي الزبناء.

كما جرى تسريب فيديو آخر يظهر الملك و هو يتنزه في ميناء العقبة على متن زورق خاص،قبل أن يلوح له صياد من بعيد،ليأمر العاهل الأردني سائقه بالعودة إلى الصياد و السماح له بصعود زورقه لتحيته.

و أكثر الملك  عبد الله الثاني من ظهوره في أماكن عامة دون حراسة خلال الأيام الأخيرة،بالتوازي مع مظاهرات شعبية تشهدها شوارع المدن الأردنية تستمد غضبها من مظاهرات أخرى شهدتها دول عربية في إطار ما يعرف بالربيع العربي.

و فيما يبدي بعض الأردنيين إعجابهم بما يقوم به الملك و يصفونه بالمتواضع،يرى البعض الآخر  أن خرجات الملك إلى الأماكن العامة و تسريب صور عنها،ليس سوى فبركات من أجهزة المخابرات الأردنية لإعطاء الإنطباع بأن الملك ينزل إلى العامة،بهدف امتصاص غضب الأردنيين و سخطهم على تردي الوضع الإجتماعي و استشراء الفساد في البلاد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. Jameel:

    Looks like a cheap movie made by the state of Jordan’s interlligence service. THis guy probably was in Las Vegas gambling and drinking beer.

    تاريخ نشر التعليق: 14/01/2012، على الساعة: 0:52

أكتب تعليقك