إيران تحمي سوريا من تغطيةِ الجزيرة

المقر الرئيسي لقناة الجزيرة القطرية في الدوحة

المقر الرئيسي لقناة الجزيرة القطرية في الدوحة

أظهرت وثيقة صدرت عن شركة عرب سات المشغلة للاقمار الصناعية أن ايران تشوش على ارسال قناة الجزيرة القطرية وقالت القناة انها تعتقد ان سبب التشويش هو تغطيتها للاحداث في سوريا.

وأظهرت الوثيقة ان التداخل يأتي من موقعين في ايران احدهما غربي طهران والاخر بالقرب من مدينة مراغن الشمالية الغربية.

وقال مسؤول كبير في قناة الجزيرة طلب عدم نشر اسمه  “نعتقد ان هذا يحدث بسبب تغطيتنا للاحداث في سوريا.”

وأضاف المسؤول انهم يعتقدون ان قنوات اخرى في المنطقة تعرضت للتشويش ايضا.

ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين في عرب سات أو مسؤولين ايرانيين للتعقيب.

ومنعت سوريا الحليف الاقليمي لايران معظم الصحفيين الاجانب من دخول البلاد وانتقدت تغطية قناة الجزيرة للاحداث هناك.

وأعلنت قناة الجزيرة عن تردد جديد للمشاهدين على قمر عرب سات بسبب التداخل المستمر.

وقالت القناة في بيان انه خلال الشهور القليلة الماضية واجهت الجزيرة تداخلا مستمرا على بثها التلفزيوني على الاقمار الصناعية.

الجزيرة تعتقد ان تغطيتها للتطورات في سوريا سبب التشويش الإيراني عليها

الجزيرة تعتقد ان تغطيتها للتطورات في سوريا سبب التشويش الإيراني عليها

وبثت الجزيرة المملوكة للحكومة القطرية تغطية على مدار الساعة للانتفاضات التي اسقطت الحكام في تونس ومصر وليبيا في العام الماضي.

وتواجه صعوبات متكررة مع حكومات غربية وعربية في منطقة تحتفظ فيها الحكومات تقليديا بسيطرة محكمة على وسائل الاعلام الحكومية.

وتوعد الرئيس السوري بشار الاسد  بضرب “الارهابيين” بيد من حديد وسخر من الجامعة العربية لمحاولاتها وقف العنف في الانتفاضة المستمرة منذ عشرة اسهر ضد حكمه في كلمة القاها بجامعة دمشق.

وقال الاسد ان سوريا مستهدفة في حملة اعلامية اجنبية لا تكل. وأنحى باللائمة في الاضطرابات على “التامر الخارجي”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك