غنى ضدَّ ملك المغرب فَرمَوهُ وراءَ القضبان

المغني المغربي معاذ بلغوات الملقب ب(الحاقد)

المغني المغربي معاذ بلغوات الملقب ب(الحاقد)

انتظر المغني المغربي معاذ بلغوات الذي بات واحدا من أجرأ منتقدي النظام الملكي في المغرب حكما بعد محاكمة بتهمة الاعتداء بالضرب، يقول محاموه ونشطاء في مجال الدفاع عن حقوق الانسان ان الهدف منها تكميمه.

وأصبح بلغوات الذي يشتهر بلقب (الحاقد) الصوت الغنائي للحركة الاحتجاجية المغربية التي استلهمت انتفاضات الربيع العربي وطالبت بملكية دستورية واستقلال القضاء واتخاذ اجراءات للقضاء على الفساد.

وأجل القاضي الجلسة ليصدر الحكم المتوقع يوم الخميس.

وبلغوات (24 عاما) قابعا في السجن منذ اعتقاله في سبتمبر ايلول بعد مشاجرة مع أحد أنصار النظام الملكي، ورفضت طلبات الافراج عنه بكفالة التي قدمها فريق الدفاع عنه وتأجلت المحاكمة ست مرات.

وقالت خديجة الرياضي رئيسة الجمعية المغربية لحقوق الانسان ان الاتهامات “مهزلة” مشيرة الى اضطهاده بسبب أغانيه المنتقدة للأوضاع و للملك،مؤكدة أن الحكومة ترفض الإفراج عنه وتؤجل محاكمته بشكل متكرر لاسكاته.

وأغضبت كلمات أغاني بلغوات اللاذعة أنصار النظام الملكي، حيث تقول احدى أغانيه ان الملك يقضي وقتا طويلا في إصدار الاوامر بينما لا يجد متسعا من الوقت لإحصاء و يعد ثروته و أمواله في سويسرا،ما يزيد من فوران الشباب المغربي العاطل الذي يشعر بالاحباط بسبب قلة فرص العمل أو انعدامها.

وتمثل محاكمة بلغوات اختبارا لحزب العدالة والتنمية الاسلامي المعتدل الذي يقود حكومة للمرة الاولى بعد فوزه بالانتخابات في نوفمبر تشرين الثاني.

و اكتضت محكمة الدار البيضاء بأنصار بلغوات،حيث بدأ القاضي الجلسة بالاستماع للمرافعات في جلسة عقدت في وقت متأخر  واستمرت أثناء الليل وهو أمر غير مألوف،فيما صاح المغني الشاب و هو يلتغت نحو أنصاره قائلا ” عاش الشعب”،و هي عبارة يرددها أعضاء حركة 20 فبراير من باب السخرية بالممجدين للملك.

وقال محمد بوعوين وهو واحد من 24 محاميا تطوعوا للدفاع عن المغني إن موكله يواجه عقوبة السجن لثلاث سنوات اذا ما تمت إدانته.

وقالت خديجة الرياضي ان بلغوات واحد من عشرات من سجناء الضمير في المغرب.

وتقول جماعات حقوقية في الداخل والخارج ان مئات الاسلاميين سجنوا في محاكمات صورية بدوافع سياسية عقدت على عجل بعد هجمات في الدار البيضاء في 2003 أسفرت عن سقوط 45 قتيلا.

أنصار المغني المغربي يطالبون باعتقالهم هم أيضا على غرار معاذ الحاقد

أنصار المغني المغربي يطالبون باعتقالهم هم أيضا على غرار معاذ الحاقد

ومن المقرر منح القضاء المغربي مزيدا من الاستقلالية بموجب اصلاحات صاغتها المملكة العام الماضي في محاولة لتفادي اندلاع انتفاضة شعبية.

ويقول الرجل الذي يزعم أن بلغوات اعتدى عليه بالضرب ان الاصابة أقعدته عن الحركة 45 يوما، لكن محامي الدفاع قدموا أدلة على تعافيه خلال فترة أقل من هذا وقالوا انه ليس سوى أداة مسخرة.

وقال محمد والد بلغوات انه لن يساند ابنه في المحكمة اذا ثبت ارتكابه أي خطأ.

وأضاف أنه تم الايقاع بابنه مشيرا الى أن الشرطة والاسعاف وصلتا بعد خمس دقائق من الحادث،و ان هذا لا يحدث في المغرب أبدا على حد تعبيره.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 12

  1. ملاحظ:

    رميه وراء القضبان شيء هين … كان عليهم اجلاسه فوق القضبان.
    نهيق الحمير اشدى من صوته و اعذب مما يقال عنه فن يتغنى به … مراهق و مختل عقليا اعطيتموه كل الاهتمام و هو لا يستحق ذلك . . . انظروا الى كتاباته على الجدران و ستفهمون انه مدمن و شاذ.
    لقد وصلنا الى زمن اصبح السفيه فيه رمزا للبطولة و النعاج هي من تطارد الذئب …

    تاريخ نشر التعليق: 13/01/2012، على الساعة: 11:53
  2. عز الدين حبلو:

    نتمنى أن نرى ثورة عظيمة في المغرب والجزائر والأردن وباكستان وتركيا وإيران وباقي بلدان العالم الإسلامي للقضاء على الملوك والحكام الطغاة العملاء وزبانيتهم في بلاد المسلمين الذين دمروا البلاد وظلموا العباد وأشاعو الفساد وأسلموا أمتنا الإسلامية العظيمة لأعدائها فاحتلت البلاد واستبيحت الدماء وانتهكت الأعراض وأفقر الناس وغاب العدل والأمن وشاعت الرذيلة والنهب والسرقات، وحُكمنا بغير ما أنزل الله من قبل هؤلاء الحكام والملوك المنافقين لله ولرسوله ولدينه.

    تاريخ نشر التعليق: 13/01/2012، على الساعة: 10:42
  3. الشريف العباسي الادريسي مولاي المصطفى:

    في الحقيقة كثر بوزبال في هد البلاد مراهق وشاد اراد الشهرة

    تاريخ نشر التعليق: 13/01/2012، على الساعة: 9:15
  4. حركة شباب الرابطة الملكية المغربية:

    قمة الوقاحة و قلة الادب كان يجب قطع لسانه النثن فمتى كان الحتلات ابطال

    تاريخ نشر التعليق: 13/01/2012، على الساعة: 9:04
  5. الشريف العباسي الادريسي مولاي المصطفى:

    مهزلة هده ولا علاقة لها باستقبال مناضل حاقد عن وطنه هاجم مواطن واشبعه ضربا وحكم عليه بالسجن بتهمة الضرب والجرح واستغلت حركة فيفي خروجه لتعبر عن حقدها الدفين لوطنها وادا قارنا صفته الفنية كفنان الراب نجده بعيد كل البعد عن الفن واقول لفرق الراب عليكم اعتزال الفن لان كل من هب ودب اصبح رابور والله العن لميحشم

    تاريخ نشر التعليق: 13/01/2012، على الساعة: 9:00
  6. saalim salman:

    إلى زكرية
    قول الأخ إلى حيدنا مثلا الملك نديرو فبلاصتوا ، ؟ ولا نجيبوا داك جوايقي ؟ واش هذ الملك …. باش كاتخسر الهظرة،أنت كون كنت مغريبي غادي تكون عارف شنو هو رمز الملكية فالمغرب ولكن أنت …… داكش علاش ما عندكش الوجه ديال الحشمة،وغير ريح راسك عمر المغرب ما يولي كمصر و ليبيا وتونس و ما جاور ذالك من نهب و قتل الأبرياء ،هذاك راه مالك منذ 13 القرن ،واش صحابك مقدم الحومة غادي تحيدوا بسطر ديال الكتابة ولا أغنية كاتبنهة خوانة ومأذينه حمير ، الله إنزل علىك النعلة ……

    تاريخ نشر التعليق: 12/01/2012، على الساعة: 5:48
  7. simoo:

    و بالمناسبة … الى الاخت نزهة…. انّ ايميلي يعرفه الجميع.. انّ من يسمّى ب “الشباب الحر..”…. شخص يعلّق بابميلي الشخصي.. للاسف لا أعرف من هو

    تاريخ نشر التعليق: 12/01/2012، على الساعة: 3:56
  8. simoo:

    الى الجحيم…. أتمنى أن يرموه في السجن ل 20 سنة……… ان أراد اخراج سمومه.. فليخرجها عنده… بالمناسبة.. أنا من كانو حاضرين عند اعتدائه على ذلك المواطن.. لم أر كل شيء من البداية لكنني رأيت ذلك المواطن مضجرا في دمائه.. بينما يصرخ المتضاهرو من 20 فبراير “باراكا من التروحين و التبوحيط” أي كفى تمثيلا… يتفرّجون في الرجل غارقا في دمائه بينما لم يكن ذنبه سوى ترديده ل “عاش الملك” في وقفة مضادة لحركة 20 فبراير………………………………………………………………………………………………. و لهذه الاسباب أعلنت في عدة مناسبات عن انسحابي من الحركة كمناضل مستقل

    تاريخ نشر التعليق: 12/01/2012، على الساعة: 3:53
  9. زكريــاء TGR:

    كلــنـا حاقـــــــدون…
    ذلك الملك ظــالـــم بدأ بالصحفي الأول بالمغرب رشيد نيني و اختتــم بمغني الراب معاد الحاقد
    الــــــشعــب يــــــــــــــريـــــــــــــــــــد إســـــــــــقـــــــــاط النــــــــــظـــــــــــــــام المغــــــــــــربــــــــــــــي

    تاريخ نشر التعليق: 12/01/2012، على الساعة: 3:03
  10. oudi ali:

    لقد أعتقل الحقد بسبب جناية الضرب والجرح متسبباً في عاهة دائما لأحد المهاجرين المغاربة ولا علاقة لأغنيه بالموضوع. ومعروف أنه يغني منذ أكثر من 5 سنوات لماذا الآن هذا ومعلوم كذلك أنه الآن أي شخص ينتمي إلى المحتجين في العلم العربي أصبح مباحاً له خرق القانون وحتى القتل كذلك وسيجد من يدافع عنه كمثل موقعكم الشاهد ماشفش حاجة وإذا أردت جريدتكم أن ترى بأم عينها أنا مستعد أن ابعث لكم بصورته داخل إحدى المسيرة وهو يوزع الحشيش أمام الجميع مما سيعطيكم بعد التوضيح عن مغنكم هذا

    تاريخ نشر التعليق: 12/01/2012، على الساعة: 2:35

أكتب تعليقك