تكسرت ساقهُ و هو يتزحلق في جبالِ فرنسا

سعد الحريري ممددا على سرير المستشفى الأمريكي بعد إصابة ساقه بكسر و بدت إلى جانبه زوجته

سعد الحريري ممددا على سرير المستشفى الأمريكي بعد إصابة ساقه بكسر و بدت إلى جانبه زوجته

يستعد سعد الحريري الرئيس السابق للحكومة اللبنانية و الزعيم الحالي للمعارضة،يستعد للعودة إلى لبنان بعد أن اقتربت رجله من الشفاء حيث يعالج في المستشفى الأمريكي في باريس من كسر.

و أصيب الحريري بكسر في إحدى ساقيه أثناء ممارسة لرياضة التزحلق على الجليد في مرتفعات جبال الألب الفرنسية الشهيرة،حيث حملته طائرة خاصة إلى المستشفى الأمريكي في باريس.

و زار الرئيس الفرنسي السابق جاك شيراك الحريري في غرفته بالمستشفى،فيما التقط صحافيون فرنسيون صورة للحريري و هو ممدد على سرير المستشفى،رغم الطوق الأمني الذي فرضه حراسه على الصحافيين و المصورين لتفادي تصويره و هو مكسر الساق.

و كانت إدارة المستشفى الأميركي في العاصمة الفرنسية باريس، حيث يعالج رئيس الحكومة السابق سعد الحريري،كانت قد اعلنت في بيان لها أن سعد الدين الحريري أدخل الى المستشفى الأميركي في باريس بعد حادث تعرض له في إحدى ساقيه.

وقال الطبيب لوك كارسنتي من المستشفى الاميركي في ضاحية نويي سور سين الباريسية غن الحريري “تعرض لكسر بموضعين” مضيفا عبر الهاتف ان “العملية اجريت بعد اخضاعه للتخدير العام وكان يجب خصوصا وضع براغ”.

ولدى ادخاله، كان الحريري يعاني من كسر مفصلي معلق وجانبي في عظمة الظنبوب في ساقه اليسرى امتد الى جسم العظم، كنتيجة للحادث،ما استدعى إخضاعه إلى عملية إعادة ترميم العظم أجراها الطبيب الجراح فيليب تريبون.

ويمضي سعد الحريري وهو نجل رئيس الوزراء الاسبق رفيق الحريري الذي اغتيل عام 2005، معظم وقته بين فرنسا والسعودية حيث تقيم زوجته واولادهما الثلاثة.

وعين رئيسا للحكومة في لبنان عام 2009 ثم انهى ولايته في كانون الثاني/يناير 2011 بعد استقالة ثلث وزراء حكومته.

ولم يدخر الحريري في الاونة الاخيرة جهدا لشن الهجمات عبر موقع تويتر الالكتروني على حزب الله اللبناني والرئيس السوري بشار الاسد بعد صمت استمر عدة أشهر.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك