نسور قرطاج ينقضون على بطاقة التأهل

 أحرز البديل عصام جمعة هدفا في الدقيقة الاخيرة ليقود تونس للفوز على النيجر 2-1 وتحقيق انتصارها الثاني في المجموعة الثالثة في نهائيات كأس الامم الافريقية لكرة القدم يوم الجمعة.

وتمكن جمعة الذي كانت هناك شكوك ازاء مشاركته قبل انطلاق البطولة من تسجيل هدف الفوز بعدما استخلص الكرة من دفاع النيجر وسددها في الشباك من مدى قريب.

عصام جمعة مسجل هدف الفوز للمنتخب التونسي

عصام جمعة مسجل هدف الفوز للمنتخب التونسي

ورفعت تونس رصيدها الى ست نقاط من مباراتين بعد أن فازت بأولى مبارياتها في المجموعة أمام المغرب 2-1 يوم الاثنين الماضي.

ووضع يوسف المساكني المنتخب التونسي في المقدمة بهدف في بداية اللقاء لكن النيجر سرعان ما أدركت التعادل بهدف وليام تونجي نجونو بعد مرور سبع دقائق من انطلاق المباراة.

وظهرت النيجر بمستوى أفضل من مباراتها امام الجابون التي خسرتها 2- صفر في أول ظهور لها بكأس الامم الافريقية على الاطلاق يوم الاثنين لكن باتت فرصتها الان ضعيفة جدا في بلوغ دور الثمانية.

وقال نجونز الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة السويدي “كان من المهم ان نحرز أول هدف لنا في البطولة.”

وبعد اربع دقائق من انطلاق المباراة شق الجناح التونسي المساكني طريقه وسط اربعة مدافعين وأسكن الكرة الشباك محرزا الهدف الاول لتونس.

لكن المنتخب التونسي لم يهنأ كثيرا بتقدمه اذ نجحت النيجر في ادراك التعادل بضربة رأس من نجونو.

فرحة لاعبي المنتخب التونسي بحجز بطاقة العبور إلى الدور الثاني

فرحة لاعبي المنتخب التونسي بحجز بطاقة العبور إلى الدور الثاني

وأهدر المساكني فرصتين بعد قليل لكن موسى مازو سبب ازعاجا كبيرا للدفاع التونسي لتمتعه بالقوة والسرعة وتمكن مرتين من الافلات من الدفاع لكن تسديداته كانت تذهب خارج المرمى.

وكادت تونس أن تعزز تقدمها بتسجيل الهدف الثالث في الوقت المحتسب بدل الضائع عندما سدد اسامة الدراجي كرة ارتطمت بالعارضة ثم عادت الى داخل الملعب وأبعدها الدفاع.

وقال كريم حقي قائد منتخب تونس “كانت المباراة صعبة. جعلنا منتخب النيجر نبذل جهدا كبيرا في الشوط الاول لكن مستوانا تحسن في الشوط الثاني.”

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك