قوات الأسد تستعيدُ ضواحي بدمشق بعدَ سقوطها في يد منشقين

أعلن نشطاء ان القوات المدرعة الموالية للرئيس السوري بشار الاسد سيطرت على ضواح في شرق دمشق كانت قد سقطت في يد المعارضة بعد يومين من القصف والقتال مع المعارضين.

وقال النشط كمال في اتصال هاتفي من منطقة الغوطة الشرقية عند اطراف دمشق ان “جيش سوريا الحر قام بانسحاب تكتيكي ، قوات النظام أعادت احتلال الضواحي وبدأت في عمليات اعتقال من منزل لمنزل.”

وكان النشط يشير بذلك الى المنشقين عن الجيش السوري والذي تجمعوا بشكل فضفاض تحت اسم الجيش السوري الحر.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك