الفيلة تفكُ شفرة غينيا الاستوائية

الإيفواري ديدييه دروجبا يحتفل مع زملاءه بالفوز على غينيا الإستوائية

الإيفواري ديدييه دروجبا يحتفل مع زملاءه بالفوز على غينيا الإستوائية

سجل ديدييه دروجبا هدفين واهدر ركلة جزاء لتضع ساحل العاج المرشحة البارزة لاحراز اللقب لمغامرة غينيا الاستوائية بانتصارها عليها 3-صفر في دور الثمانية لكأس الامم الافريقية لكرة القدم .

واهدر دروجبا مهاجم تشيلسي البالغ من العمر 33 عاما ركلة جزاء تصدى لها دانيلو قبل أن يحرز هدف التقدم لساحل العاج وذلك في غضون سبع دقائق بالشوط الاول ثم أضاف هدفا اخر بضربة رأس في منتصف الشوط الثاني.

وبعد أن رفع دروجبا رصيده الى عشرة أهداف في أربع مشاركات في كأس الامم الافريقية أكمل يايا توري أفضل لاعب افريقي الثلاثية من ركلة حرة قبل تسع دقائق من النهاية.

وواجهت ساحل العاج فريقا يشارك في استضافة البطولة وتخطى التوقعات بوصوله لدور الثمانية رغم احتلاله المركز 151 عالميا.

وبدا بوضوح أن اللعب أمام منتخب ساحل العاج صاحب الخبرة الكبيرة مهمة صعبة لغينيا الاستوائية التي يضم منتخبها لاعبين معظمهم يلعبون في دوري الدرجات الادنى في اسبانيا ولا تضم تشكيلته الاساسية أي لاعب مولود في البلاد.

لكن رغم أن غينيا الاستوائية التي تشترك مع الجابون في استضافة البطولة كانت تواجه أحد المرشحين البارزين لاحراز اللقب في استاد يسع 15 الف متفرج الا أن بعض المقاعد كانت لا تزال شاغرة في بداية اللقاء.

وبعد بداية ضعيفة للمباراة اطلقت ساحل العاج ثلاث تسديدات متتالية على المرمى قبل أن تسقط الكرة أمام ماكس جراديل الذي سددها بغرابة فوق العارضة من مدى قريب.

طموح غينيا الاستوائية اصطدم بعزيمة ساحل العاج‎

طموح غينيا الاستوائية اصطدم بعزيمة ساحل العاج‎

وحصل منتخب الافيال على ركلة جزاء في الدقيقة 29 عندما اسقط بن كوناتي منافسه ديدييه زوكورا داخل منطقة الجزاء.

وانبرى دروجبا لتنفيذ الركلة لكن الحارس دانيلو البرازيلي المولد تصدى لها ليثير حماس المشجعين.

وعوض دروجبا ذلك بعد سبع دقائق عندما استغل خطأ لدفاع غينيا الاستوائية.

وكانت الكرة في طريقها الى روي الذي اخفق في السيطرة عليها مما سمح لدروجبا بالاستحواذ عليها ليشق بها طريقه ويراوغ مدافعا قبل أن يسددها في الشباك.

وبدد دروجبا أي امل لاصحاب الارض في التعويض عندما أضاف الهدف الثاني من ضربة رأس لكرة ارسلها توري من ركلة حرة قبل نحو 20 دقيقة من النهاية ليخيم الصمت في الاستاد.

وأكمل توري الثلاثية من ركلة حرة من 30 مترا قبل تسع دقائق من نهاية اللقاء.

وانضمت ساحل العاج في الدور قبل النهائي الى زامبيا التي هزمت السودان بنفس النتيجة في وقت سابق يوم السبت.

وستلعب ساحل العاج في قبل النهائي مع الجابون أو مالي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك