رسميًا..ساركوزي مرشحٌ لخلافةِ نفسه

الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يضبط ربطة عنقه في استوديو نشرة أخبار قناة "تي إف1" الفرنسية

الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يضبط ربطة عنقه في استوديو نشرة أخبار قناة "تي إف1" الفرنسية

أعلن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي على الهواء مباشرة عبر التلفزيون ترشحه لفترة رئاسة ثانية في الانتخابات المقررة في ابريل نيسان.

وأعلن ساركوزي الذي ينتمي الى حزب اتحاد من أجل حركة شعبية اليميني ترشحه خلال النشرة الاخبارية المسائية بقناة تي.اف1 في الوقت الذي كان فيه منافسه الاشتراكي فرانسوا هولاند الذي يتصدر استطلاعات الرأي يواصل حملته في شمال البلاد.

وقال ساركوزي “نعم أنا مرشح بانتخابات الرئاسة.”

وتشير استطلاعات الرأي الى أن هولاند سيتقدم بما يتراوح بين خمسة وثمانية نقاط على ساركوزي في الجولة الاولى في 22 ابريل نيسان يليهما بفارق كبير مرشحا اليمين المتطرف والوسط في حين سيتفوق المرشح الاشتراكي بفارق نحو 15 نقطة على ساركوزي في جولة الاعادة المقررة في السادس من مايو ايار.

و وفقا لاستطلاع يومي يجريه مركز ابحاث (افوب)  فان من المتوقع ان يأتي ساركوزي خلف المرشح الاشتراكي فرانسوا هولاند بفارق 5.5 نقطة مئوية في الجولة الاولى من انتخابات الرئاسة التي ستجرى في 22 ابريل نيسان. وتوقع الاستطلاع ان يخسر ساركوزي بفارق 20 نقطة مئوية في انتخابات الاعادة في السادس من مايو ايار.

وقرر ساركوزي التراجع عن تأخير موعد الشروع في حملته الانتخابية بشكل رسمي من منتصف الشهر المقبل إلى منتصف الشهر الجاري.

و قال الرئيس الفرنسي “لا يمكن أن أترك منصبي،لأننا نعيش أزمة لم نعشها من قبل،هل يمكن أن نتخيل قبطان سفينة تصارع العاصفة يعتذر فجأة و يقول إنني متعب و علي أن أتوقف ؟”

وبدا الرئيس الفرنسي في الحديث التلفزيوني مدافعا عن القيم والخيارات التي تروق لناخبي اليمين المحافظ واليمين المتطرف ومنها أساسا الاعتراض على زواج مثليي الجنس والاعتراض على مبدأ تبني أطفال خارج إطار الزيجات التقليدية والاعتراض على حق المهاجرين من بلدان خارج بلدان الاتحاد الأوروبي في المشاركة في الانتخابات المحلية و تسوية الوضعية الإدارية لعديمي وثائق الإقامة و المهاجرين السريين.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك