مرحلة انتقاليّة لا انتقاميّة

محمد أبو عبيد

محمد أبو عبيد

عندما يوشك أي نظام فاشي على السقوط، فإن جنون نيرون يمسه ليحرق الأرض ومن، وما، عليها. وصار في العالم العربي “كليشيه” جاهز أمام الأنظمة الديكتاتورية التي أدبر بعضها، وبعضها الآخر يقترف آخر جرائمه قبل السقوط. هذا “الكليشيه يتمثل في قيام من ادعى أنه “حاكم بأمر الله”، حاشا لله، بتسميم الثورة التي أطاحته، وتلويث سمعتها لإثبات أن حقبته، الطويلة جداً، كانت عصراً ذهبياً للمواطن العربي، وأمناً وسلاماً له، من دون أن يدرك أن حقبته لم تكن سوى غصة في حلق المواطن العربي.

هذا ما حدث في بعض الأصقاع العربية الثائرة التي نجحت في تحرير نفسها من قبضة الحاكم، حيث تم تجنيد “زعران” الديكتاتور، أو الفاسد، ليعيثوا في الأرض فساداً لجعل المواطن العربي “يترحم” على الديكتاتورية، وهنا مكمن الخطر حيث يتوجب على المرء التنبه إلى هذه المسألة.

الكثير من العرب، ولا أقول الكل، عاطفيون، وربما تنطلي على بعضهم حِيَلٌ لجعل صورة الحقبة الجديدة سوداوية أمامه من خلال “الوندلة”، والعبث بمقدرات الوطن وخلخلة الاقتصاد المتخلخل أصلاً، لأن الديكتاتور يتمنى أن يستمر حكمه الفاشي حتى لو من قبره. لذلك لا يكفي فقط رحيل الديكتاتور بشخصه، إنما أيضاً رحيل ظله المتشعب والمتمثل في عناصر بشرية، أو مؤسسات ما انفكت تسير على دربه، والتي بمقدورها بث الفوضى في البلاد، أو مواصلة الاستئساد على المواطن المسكين.

إن أية مرحلة تتبع عقوداً من إحكام قبضة الحاكم المستبد بعد إطاحته بثورة إنسانية ووطنية، لن تكون وردية كما يتمناها الكثير من عشاق الحرية والباحثين عن الكرامة، خصوصاً أن الحكم كان في قبضة شخص واحد، لا من خلال مؤسسات كما هو العالم المتقدم الذي لا يصيبه قلق من تغير الرئيس ما دامت هناك مؤسسات تحكم وليس شخص مع أخيه وبنيه، وقبيلته التي تأويه.

لذلك يجدر بالإنسان العربي أن لا يحكم على الثورة بالفشل من خلال فوضى تتبعها، لأن الفوضى مرحلة علمية تسبق التشكل، والعرب الآن أمام تشكل لمرحلة جديدة فلا بد، إذنْ، من المرور بحالة الفوضى المحتمة التي قد تستمر بضع سنين كحال أمم أخرى سبقتهم نحو التشكل الديمقراطي وإن اختلف منسوبه. والنجاح الحقيقي يكمن في تقصير عمر هذه الفوضى وليس في منعها، لأن منعها كما الغول والعنقاء.

هذه الفوضى، باختلاف بشاعتها ومداها، هي المرحلة الانتقالية التي ستنقل شكل الحكم وكرامة المواطن نحو إطار آخر لطالما كان حلماً يراود العربي. وسيكون النجاح حليفها ما دام سائسوها قد حافظوا عليها كمرحلة انتقالية لا انتقامية، وحينها يكون الخطر الأكبر. فالانتقالية مع الفوضى، ليست كالانتقالية مع الانتقامية، وإذا سادت روح الانتقام فإن أحقادها قد تورث إلى أجيال أخرى. فأهلاً بالانتقالية مع فوضاها، وسحقاً للانتقامية ومَنْ مضّاها.

* إعلامي فلسطيني مقيم في دبي

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. حركى وحقوقى دولى1:

    وكالات الانباء العالميه والدوليه
    الامم المتحده
    مجلس الامن الدولى
    الهيئات والمنظمات والمحاكم الدوليه والاقليميه والامميه-
    الجنائيه الدوليه
    المجتمع الدولى
    الشرق الاوسط
    الخليج العربى
    الرياض
    بيان ادانة حقوقى دولى ضد النظام السعودى الحاكم لاقتحام قوات الامن مقر طالبات الجامعه عنوه والتسبب فى مقتل عدد من الطالبات المعتصمات
    حيث يعتبر
    نص البيان المقتطف هنا بالادانه هو اخر بيان قبل الهجوم على مقر الرمز الثائر الاممى الكبير ليلة البارحه وقد غادر الثائر الحركى الكبير الاممى السيد-
    وليد الطلاسى
    فجرا المقر قبيل الهجوم السافر وسيتم نشر الرد فورا لكافة الاعلام الدولى بخصوص العمليه و الهجوم الذى تم بالرياض على عرين ومقر الرمز الكبير والمايسترو الدولى الاممى امين السر ومحامى ضحايا سبتمبر9-11 السيد-
    وليد الطلاسى-
    هذا وقد ذكر المصدر بامانة السر من الرياض على لسان الثائر الاممى الكبير والمقرر الاممى السامى الدولى المستقل والمؤسسى السيد-
    وليد الطلاسى
    اتهام الحكم والنظام السعودى باقتحام مقر الطالبات بجامعة الملك خالد من المعتصمات المطالبات بحقوق طلابيه بالجامعه وقد اتضح ان دكتور بالجامعه بينه وبين مدير الجامعه مابينه من تشاحن وتصفية حسابات استغل كون ابن مدير الجامعه المبتعث على حساب والده للدراسه بالخارج وياتى احيانا للجامعه ابن مدير الجامعه تحت مسمى طالب زائر-
    فقد حرك الدكتور المحاضر قضية الفساد بالجامعه اذن انما ليس للطلبه والطالبات ولمطالبهم الجامعيه وحل مشاكلهم
    بل اتخذ من الدروس الكبرى التى يلقيها سرا وجهرا للطلبه والطالبات ايضا ليقمن الطالبات بالاعتصام والاحتجاج على الفساد وتبعهم الطلبه الشباب ايضا بالمسيرات داخل حرم الجامعه بسبب الفساد-
    واذا بالامر ليس الفساد السياسى ولا الاقتصادى بل ولا الاخلاقى بل وكما اعلن الدكتور فى موضوع منشور الان بالمواقع الاخباريه وهو يقوم بتوديع اولاده واهله واطفاله وقد استودعهم جميعا الله ولاشك مع حبه العميق الكبير ومديحه للفراعنه وغيرهم من الطغاة الذين يزعم انهم هم اهل الفساد كما كان يرسخ هذا الامر للطلبه والطالبات بجامعة الملك خالد
    واذا بالفساد انما هو متمثل فقط بمسالة ابن مدير الجامعه كطالب زائر-
    ويعتبر الدكاترة بجامعات ارض الحرمين متمتعين بافضل المزايا الماليه والسكن الحكومى والمزايا الاخرى الحكوميه وقد يمنع اى طالب مواطن من الحصول على مقعد بالجامعه طالما ابن الدكتور الجامعى او ابنته تريد المقعد الجامعى لان الاب دكتور بالجامعه-
    وقد اضاف المصدر الحقوقى قول الثائر الاممى الكبير والمايسترو المؤسسى الدولى القيادى الرمز السيد-
    وليد الطلاسى
    عقب نجاته من الهجوم المجرم والسافر شخصيا بالرياض –
    ان موظفين الحكومه والنظام السعودى انما يتلاعبون بكل اجرام وسط علم واطلاع النظام الحاكم بالسياسه وكانهم غير موظفين ولامحسوبين على الدوله والنظام
    فاصبحنا نجد البيانات السياسيه والدينيه من موظفين لاهنا ولاهناك ومن نفس العاملين بالحكومه يتلاعبون بمواقع باسم لبرله وخلافه بالانترنت والاعلام فقط–

    تحت مسمى تيار ليبرالى واخر تيار اسلاموى وكلهم موظفين لاحزب يوجد بارض الحرمين ولا يدموقراطيه ولا فصل للسلطات ولا ايضا مرجعيه وحاكميه الهيه ساميه وقوانين لاتتصادم مع تلك الحاكميه المرجع الاول لاى مسلم بالعالم-
    فقد اصبحت اجهزة الدوله والدوائر ملك يمين للحكم السعودى وموظفيه واعلامييه وعلوجه وصهاينته
    حيث لايزال النظام يقوم على لعبة سياسة الباب المفتوح للامراء بمنازلهم مطلوب ان ياتيهم الشعب والمقيمين بالملايين ولكن لانظم ولاقوانين يفهم من خلالها الموظف انه حكومى وتابع للدوله واى مشكله باى جهاز بالدوله هى مشكله للحكومه جميعها-
    فلا قوانين ولا عقوبات صريحه حيث لاعقوبه الا بنص
    ولن يفهم الشعب والمجتمع مامعنى الفرق الكبير بين المستقل والحكومى وايضا الفرق بين الحكومى والمجتمع المدنى الغير حكومى
    الا بتلك النظم والقوانين الواضحه للعالم اجمع فالامر عقائدى وحقوقى وحضارى وثقافى وسياسى ايضا-
    ولن نقوم حقوقيا بافهام الطغاة والحكومات مايجب عمله –
    انما مانقوم به وسيستمر باذنه تعالى هو-
    الادانه السافره للنظام السعودى والدوله برمتها باقتحام مقر الطالبات بالجامعه
    نعم اقتحاما
    عسكريا والتسبب فى مقتل طالبات تم خداعهم من خلال دكتور محاضر بالجامعه يضع عنوان

    لموضوعه الان باكبر مواقع الحكومه السعوديه بانه استودع اهله الله وبناته وعياله واقاربه وايضا الملك ونائبه واخرون
    فالنظام السعودى يهتم دائما بمن يمدح راس هرم النظام ومن يليه من ال سعود فقط-
    ولو كان المادح هنا موظف وقد تسبب فى تجهيل الطلبه والطالبات بالجامعه واستخدمهم غطاء لتحقيق اهدافه الشخصيه باسم الفساد-
    دوله بحجم ارض الحرمين الشريفين قبلة العالم اجمع للمسلمين يتم شتم الله بها بالتويتر ومن موظف حكومى على علاقه بدول اجراميه علوجيه صهيونيه- يركع امامها النظام ركوعا لايركعه لرب العالمين ويسجد ايضا-فتلك الدول هى من تقوم بتغطية جرائم الطغاة والنظام مقابل تحويل المليارات لتلك الدول فوق كل هذا وذاك–

    والان موظف ودكتور حكومى اخر بالجامعه تسبب فى اقتحام الحكومه للقسم النسائى بالجامعه –
    والغطاء للدكتور المجرم هو مديحه لفرعون وهامان وقارون الخ-
    بالنظام الارعن-
    هذا وقد طالب المقرر الاممى السامى والمؤسسى الدولى القيادى بحقوق الانسان وصراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى امين السر السيد-
    وليد الطلاسى-
    بالشفافيه والتحقيق مع من قامو بالاقتحام والامير الذى اشار وقاد عملية الاقتحام بالجامعه مع التشديد التام والرفض القاطع بعدم تدخل الامراء من ال سعود رجالاونساء بالمجتمع المدنى الغير حكومى المستقل وخاصه جانب حقوق الانسان للرجل والمراه والطفل ومنع موظفين الحكومه من اصدار اى بيانات سياسيه او حقوقيه وخلافه طالما تاريخ من يصدر البيان كله عمل ودوام رسمى كموظف بالدوله كبر منصبه ام صغر-
    هذا وقد اختتم المصدر البيان عن الرمز الثائر الاممى الكبير المقرر السامى الدولى وامين السر السيد-
    وليد الطلاسى
    بقوله ان عدم قبول النظام السعودى باعلان مرجعيته التى يجب ان تلم بها الامم المتحده ودول العالم لتصبح التشريعات والنظم القانونيه نصوصا يفهم ويعى الجميع ماهو الفرق بين الحكومى والغير حكومى والمؤسسى كفرد والفرد دون مؤسسيه بالمجتمع المدنى وتاريخ نضالى طويل غير معترف به كصاحب ثقل ووزن وقوه مكتسبه –
    هذا بالمجتمع المدنى الغير حكومى فكيف والامر موظفين بالحكومه يتلاعبون بتغاريد التويتر مع الامير الوليد بن طلال والوزراء وقد جعلو التويتر وتغاريده شان سياسى لهم
    وهاهو الامير الوليد بن طلال وقد اتحفتنا زوجته ايضا مؤخرا ببيان وباسم جمعيه خيريه حيث ضربت الحكومات الجمعيات الخيريه لان من بها ارهابيين ليتسيد تلك البقالات الامراء ونساء الامراء ومن يروقون الامراء بسهرات الليالى الحمراء بالقصور الطاغوتيه-
    حيث تزعم زوجة من تلاعب مع جوليانى عقب لعبة سبتمبر9-11 بتقديمه عشره مليون دولار اعتذارا مما فعله الارهاب باميركا وقد رفض جوليانى المبلغ لتتضح الطبخه واللعبه بين الطغاة المجرمين
    وياتى الان الامير بزوجته لتعلن ان الامير يضع الكتب السماويه الثلاث بكل فندق يسكن اليه او يمتلكه فهو عقب الاغتصاب للفتاة الاسبانيه اصبح الامير متدين وحاج
    ويريد صراع وحوار الاديان حكومى مثل التويتر
    وهذا بعيد عن عيون الطغاة فالرحيل هنا هو الاولى لاشك-
    نعم الرحيل اولى
    مع تقديم تقرير دولى بخصوص حادثة اقتحام الحكومه السعوديه لحرم جامعة البنات ووفاة بعض الطالبات اختناقا بسبب دكتور موظف بالجامعه حكومى تلاعب بافكار الطلبه والطالبات لصالحه الشخصى وسط تصوير للاخرين بانه سيتم قتله وقد استودع اهله الله انتظارا للموت بسبب انه ابلغ عن فساد مدير الجامعه كون ابنه طالب زائر فقط-
    لتقوم الحكومه بالاقتحام السافر والمرفوض جدا
    انتهى مقتطف البيان-
    مع التحيه-

    حقوق الانسان-دوليه امميه-مفوضيه ساميه عليا-مستقله
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى الاممى- مؤسسيه مستقله
    الاقليميه لحقوق الانسان بدول الخليج العربى-مستقله-
    الرياض
    مكتب295ق
    رد ومقتطف من البيان والتعليق الحقوقى الدولى لادانة الحكومه السعوديه و اقتحامها السافر مقر البنات بجامعة الملك خالد–

    للرمز الثائر الاممى الكبير المقرر الاممى السامى والحقوقى الدولى المؤسسى محامى ضحايا سبتمبر9-11 و امين السر القيادى المستقل السيد-
    وليد الطلاسى
    حرر بتاريخه
    حقوق الانسان-
    امانة سر2221 يعتمد النشر
    مكتب3223-9ع
    تم سيدى
    مكتب ارتباط دولى 9878م م ن 20
    –4ب944 منشوردولى غ

    تاريخ نشر التعليق: 13/03/2012، على الساعة: 6:19

أكتب تعليقك