الصين تشدُ أزرَ الأسد و تؤيدُ خِططه لإجراءِ استفتاءٍ تليه انتخاباتٌ برلمانية لحل الأزمة

تشاي جيون نائب وزير الخارجية الصيني يتحدث لوسائل الإعلام في دمشق من بينها تلفزيون دبي

تشاي جيون نائب وزير الخارجية الصيني يتحدث لوسائل الإعلام في دمشق من بينها تلفزيون دبي

نقل تلفزيون دبي عن تشاي جيون نائب وزير الخارجية الصيني قوله ان الصين تؤيد خطط الرئيس السوري بشار الاسد باجراء استفتاء تليه انتخابات برلمانية كطريقة لحل الازمة السورية.

ونقل التلفزيون السوري عن تشاي قوله خلال زيارة لسوريا ان الصين تأمل أن يجري الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد والانتخابات البرلمانية على نحو متواصل.

ودعت الصين أيضا الى وقف العنف المستمر منذ 11 شهرا منذ أن اندلعت الاحتجاجات الشعبية المناهضة لحكم الاسد.

ونقل تلفزيون دبي عن تشاي قوله خلال زيارة الى دمشق للاجتماع مع الاسد “موقف الصين يتمثل في دعوة الحكومة والمعارضة والمسلحين للوقف الفوري لاعمال العنف.”

والصين وروسيا هما أبرز المدافعين الدوليين عن الاسد في حملته لقمع الاحتجاجات الشعبية والتي سقط فيها الاف القتلى وأثارت ادانة من الامم المتحدة وقوى غربية.

واتخذت بكين وموسكو موقفا ضد أي تدخل أجنبي أو تغيير في الحكومة بضغط خارجي.

ومن المقرر أن يلتقي تشاي بالاسد، ولكن لم يتضح ما اذا كان الاجتماع عقد بالفعل.

وأعلن الاسد خططه باجراء استفتاء على مشروع دستور جديد يقر التعددية السياسية في 26 فبراير شباط تليه انتخابات برلمانية. ورفضت المعارضة السورية والغرب خطط الاسد واصفة اياها بأنها أمر زائف.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك