لا إليسا و لا تامر و لا نانسي و لا شيرين

وزير الثقافة التونسي الهادي مبروك أثناء تأديته اليمين الدستورية خلال تعيين الحكومة التونسية الجديدة

وزير الثقافة التونسي الهادي مبروك أثناء تأديته اليمين الدستورية خلال تعيين الحكومة التونسية الجديدة

أعلن وزير الثقافة التونسي أن الفنانين المصريين تامر حسني وشيرين عبدالوهاب و اللبنانيين نانسي عجرم و إليسا لن يكون لهما مكان في مهرجان قرطاج الدولي الموسيقي الذي تنظمه تونس سنويا،بينما أعلن ترحيبه بالمطربين اللبنانيين فيروز و ملحم بركات و من وصفهم بالمطربين المحترمين.

و أكد أن المطربات اللاتي تعتمدن على العري سيتم منعهن من المشاركة في مهرجان قرطاج الموسيقي الشهير في تونس، وأشار بالاسم إلى اللبنانيتين إليسا ونانسي عجرم، والمصريين تامر حسني وشيرين عبد الوهاب.

و قال الهادي مبروك و هو وزير مستقل انضم إلى الحكومة التي تقودها حركة النهضة الإسلامية في تونس : “على جثتي مجيء إليسا أو نانسي عجرم مجدداً إلى مهرجان قرطاج الموسيقي”،مضيفا أن قراره بمنع نانسي وإليسا وفضل شاكر هو من باب “ديكتاتورية الذوق السليم”، مؤكداً وجود فنانين حقيقيين مثل لطفي بوشناق ولطيفة و فيروز و ملحم بركات، واصفاً وجودهم بأنهم “على راسه من فوق”.

و يخصوص الفرق بين مهرجان قرطاج في عهد الرئيس لمخلوع و ما بعد الثورة علق ةوير الثقافة التونسي قائلا : “سنسعى إلى الارتقاء بمهرجان قرطاج في 2012، حتى تكون خشبة المسرح تليق بتونس وثقافة تونس، ولكن لن يتحول قرطاج إلى مهرجان للعري، كما كان في السابق”.

وأشار مبروك إلى أنه يخشى من “تكرار تحول الحفلات إلى العري، وخلق صورة سلبية عن السيدات”.

واستطرد الوزير: “لأن قرطاج ستقدم الموسيقى الراقية، والفضاءات الأخرى مفتوحة للممنوعين ليقدموا ما شاؤوا، ولكن ليس في قرطاج”.

وصرح بأن هذه “السياسة” ستطبق كذلك على باقي المهرجانات الكبرى التي ستكون تحت الإشراف المباشر لوزارة الثقافة على غرار مهرجان الحمامات.

و قد سارعت نقابة الفنانين المحترفين في لبنان إلى مكاتبة الوزير التونسي بشأن تصريحاته حول قرار منع المغنيتين إليسا و نانسي عجرم من الغناء في مهرجان قرطاج الذي وصفته بالمؤسف.

و قالت النقابة اللبنانية في رسالة احتجاجها لوزير الثقافة التونسي :”ان نقابة الفنانين المحترفين في لبنان التي تكن الاحترام لمعاليكم وللجمهور التونسي الحبيب تأسف جداً لما جاء في تفاصيل الخبر من عبارات سلبية بحق سفيرتي النوايا الحسنة اليسا ونانسي عجرم، ليس لأنهما فقط ابناء النقابة بل لأنهما تتمتعان بمناقبية مهنية عالية المستوى، واعجاب جماهيري قل نظيره في العالم العربي والعالم اجمع، ولا يجوز ان تتعرضان لمثل ما ورد بحقهما”.

وأضافت أن “لبنان الذي كان ويبقى أبدا فاتحا قلبه ومساحات مهرجاناته الفنية للفنانين التونسيين، نستغرب أن يقابل فنانوه أمثال نانسي عجرم وإليسا بمثل ما ورد بصوت معاليكم أو بالصياغة الصحفية”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 5

  1. maher:

     تحيتي أولا …ثانيا وزير الثقافة هو أستاذ علم اجتماع في الجامعة التونسية و هو مستقل و لا علاقة له بالنهضة…ثانيا هو كان يتحدّث عن المهرجانات التي تعود بالنظر الى وزارته اي المهرجانات التي تشرف عليها وزارة الثقافة و هما مهرجان قرطاج و مهرجان الحمامات…يعني الفيتو في وجه اليسا و نانسي و اشباههما لا ينسحب على بقية مهرجانات تونس التي هي بالمئات خاصة في الصيف، ربما أنت تعرف أن مهرجان قرطاج خاصة مهرجان عريق و و قف على مسرحه كبار الفنانين من أكثر من 40 عام، و في السنوات الأخير أصبح من هب و دب يطلع على مسرح قرطاج، و كل التونسيين كانوا يستهجنون ذلك، و الحمد لله بعد الثورة أتى من يفهم هذا الأمر و يسترد لمسرح قرطاج هيبته. هذا كل ما في الأمر

    تاريخ نشر التعليق: 24/02/2012، على الساعة: 7:44
  2. مكسار زكريا : كاتب و شاعر جزائري Mekesser Zakaria : Author:

    الشكليات

    يشغلون أنفسهم بالشكليات والقشور ليلعنوا الخير … ، يجب تقديم الإعانة لعائلة محمد

    البوعزيزي و الشؤون الإجتماعية للفرد التونسي …. ،

    ـ بقلم : الكاتب ، الأديب ، الشاعر و الفيلسوف الكبير مكسار زكريا

    تاريخ نشر التعليق: 18/02/2012، على الساعة: 3:21
  3. سامح:

    ما الفرق بينه و بين زين العابدين ؟ ليس من حقه ان يمنع اي شيء لان التونسيين راشدين و يستطعو ان يميزو بين الغث و السمين و ليسو بحاجة لحكومة تملي عليهم ما يشاهدون و يسمعون.
    اليوم يبدأ بمنع مطرب او مطربة و بعد شهر كتاب او قصة و تكبر كرة الثلج و نعود الى مربع الدكتاتورية الاول.

    تاريخ نشر التعليق: 18/02/2012، على الساعة: 2:29
  4. سوري حر:

    لا يا شرارة الثوات العربية ليس عليكم منع فنانين معنيين إنما عليكم إلغاء المهرجان بأكمله فأخوتكم في سوريا تذبح ذبح النعاج .

    تاريخ نشر التعليق: 18/02/2012، على الساعة: 2:18
  5. الشاوي:

    الحمد لله بارك الله في الوزير وجزاه خيرا على هذا الامر هؤلاء المسكيات فنانات لا ينشرن سوى العري ومنعهن ضرورة
    الحمد لله ناصر الحق والباطل الى زوال

    تاريخ نشر التعليق: 18/02/2012، على الساعة: 2:12

أكتب تعليقك