هل هي مقدماتٌ لتدخلٍ عسكري ؟..طائراتٌ حربية أمريكية للتجسس تحلقُ فوقَ سوريا

طائرة تجسس أمريكية من النوع المستخدم لمراقبة ما يجري في سوريا

طائرة تجسس أمريكية من النوع المستخدم لمراقبة ما يجري في سوريا

كشف  مسؤولون عسكريون أمريكيون أن عددا من الطائرات العسكرية وطائرات التجسس الأمريكية بدون طيار تعمل في المجال الجوي السوري لمراقبة هجمات الجيش السوري ضد قوات المعارضة والمدنيين الأبرياء على حد سواء.

ونفي المسؤولون في تصريحات لمحطة (ان بي سي) الامريكية أن تكون هذه الخطوة استعدادا لتدخل عسكري امريكي.

واضافوا ان إدارة أوباما تأمل في استخدام الدليل المرئى والاتصالات التي تجريها الحكومة والجيش السوري التي يتم رصدها عن طريق الطائرات بدون طيار في الجهود الرامية “لتقديم الوقائع والحجج من اجل رد دولي واسع النطاق”.

وعلى النقيض من ليبيا، لايوجد دعم دولى واسع النطاق لتدخل عسكري في سورية.

وكان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) اندرس فوج راسموسين قد صرح الاربعاء الماضي في اذربيجان إن الحلف لا يعتزم التدخل في سورية “بأي شكل من الأشكال”.

وقال: “أثمن دور الجامعة العربية.. أعتقد أنه يتوجب إيجاد حل إقليمي”.

وبينما تجرى مناقشات بين البيت الابيض ووزارة الخارجية الامريكية ومسئولي وزارة الدفاع (البنتاغون) بشان القيام بمهام انسانية محتملة، فان المسئولين الامريكيين يخشون من انه لايمكن القيام بهذه المهام بدون تعريض المشاركين فيها للخطر وسوف تجر من المؤكد تقريبا الولايات المتحدة الى القيام بدور عسكري في سورية.

ويشار إلى أن روسيا والصين استخدمتا حق النقض (الفيتو) ضد قرار بشان سورية طرح للتصويت في مجلس الأمن الدولي في الرابع من شباط/ فبراير الجاري.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك