اليونسكو تصوت بأغلبية كبيرة على إدراج بند تجميد عضوية سوريا في أشغال مؤتمرها

بعد جلسة نقاش عاصفة اتسمت بمعارضة شديدة من الصين و روسيا،صوت المجلس التنفيذي لمنظمة الامم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو) ،لصالح  إدراج مقترح في جدول أعمال أشغال دورته 189 المنعقدة في باريس،يقضي بتجميد عضوية سوريا في المنظمة الأممية بأغلبية سحيقة.

و أبلغ مصدر دبلوماسي من اليونسكو الدولية أن المجلس التنفيذي حدد يوم الثلاثاء المقبل موعدا للتصويت على المقترح،حيث ينتظر أن يتم تبنيه بأغلبية كبيرة.

و قالت دبلوماسية من بعثة الجزائر الدائمة في اليونسكو في تصريح خاص للدولية قبل جلسة التصويت أن الجلسة المقبلة ربما تكون مغلقة،حيث لازال المجلس التنفيذي لم يحسم بعد في جعل الجلسة علنية.

و قال أنصار تجميد عضوية سوريا أثناء المناقشات إن النظام السوري يرتكب مجازر في حق شعبه،ةو بالتالي لا يجب أن يكون له مكانا داخل المنظمة الدولية،فيما رفض معارضو المقترح مناقشته في اليونسكو،على اعتبار أن السياسة لا مكان لها داخل المنظمة الأممية حسب تعبيرهم.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك