عنان يتباحثُ مع الأسد في دمشق في مسعى لوقفِ إطلاق النار و إيجادِ حلٍ سياسي

كوفي عنان خلال مباحثاته مع بشار الأسد في دمشق

كوفي عنان خلال مباحثاته مع بشار الأسد في دمشق

أجرى كوفي عنان مبعوث الامم المتحدة وجامعة الدول العربية محادثات مع الرئيس السوري بشار الاسد في دمشق،في مسغى للضغط  على الاسد لوقف اطلاق النار والتوصل لحل سياسي لعام من الاضطرابات التي قتل فيها الالاف أغلبهم من المدنيين.

وحدد انان الخطوط العريضة لمهمته وهي السعي الى وقف الصدامات والمعارك وعمليات القصف التي اسفرت عن مقتل اكثر من 8 الاف شخص والعمل على “ادخال المساعدة الانسانية” و”ايجاد حل سلمي مع السوريين يحترم تطلعاتهم ويؤمن الاستقرار في البلاد”.

و من المنتظر أن يجري مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا لقاءات مع مسؤولين حكوميين ومن المجتمع المدني، ليقوم بزيارات الى عدد من دول المنطقة،

و وصف التلفزيون الرسمي الحكومي مباحثات الأسد و كوفي عنان بالإيجابية.

وتأتي زيارة انان الى سوريا بالتزامن مع اجتماع يكتسب اهمية كبيرة بين وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظرائه العرب في العاصمة المصرية.

وشغل انان منصب الامين العام للامم المتحدة بين 1997 و2006، وهو وسيط محنك اتخذ مواقف انتقد فيها حرب الخليج وتدخل حلف شمال الاطلسي في ليبيا. وقد اكسبته هذه المواقف صفة محاور نزيه حتى من حلفاء دمشق.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك