بعد أن فشلَ في إقناعهِ في الأولى..عنان يُجري جولة ثانية من المحادثات مع الاسد

لرئيس السوري بشار الاسد اثناء لقائه مع الامين العام السابق للامم المتحدة كوفي عنان في دمشق

لرئيس السوري بشار الاسد اثناء لقائه مع الامين العام السابق للامم المتحدة كوفي عنان في دمشق

أعلن متحدث باسم الامم المتحدة ان كوفي عنان مبعوث الامم المتحدة وجامعة الدول العربية عقد جولة ثانية من المحادثات مع الرئيس السوري بشار الاسد في دمشق .

وبعد اجتماعهما الاول لم يحرز عنان تقدما يذكر فيما يبدو فيما يتعلق بوقف اطلاق النار بين قوات الامن السورية والمعارضة والحصول على موافقة على دخول المساعدات الانسانية وبدء حوار سياسي.

وقدم عنان مقترحات بشأن وقف العنف بين قوات الامن والمعارضة في الثورة التي بدأت قبل عام ضد الاسد وحرية وصول الوكالات الانسانية والافراج عن المعتقلين وبدء حوار سياسي.

ونقل متحدث عن عنان قوله ان المحادثات كانت “صريحة وشاملة”.

ونقلت الوكالة العربية السورية للانباء عن الاسد حديثه لضيفه عن “استعداد سوريا لانجاح أي جهود صادقة لايجاد حل لما تشهده سوريا من أحداث.”

وأضاف الرئيس السوري بعد محادثات استغرقت نحو ساعتين مع عنان ان “أي حوار سياسي أو عملية سياسية لا يمكن أن تنجح طالما تتواجد مجموعات ارهابية مسلحة تعمل على اشاعة الفوضى وزعزعة استقرار البلاد.”

وقتل الاف في سوريا منذ اندلاع انتفاضة شعبية ضد الاسد قبل عام.

وبينما كانت المحادثات بينهما دائرة كانت القوات السورية تهاجم مدينة ادلب في شمال غرب سوريا وهي احد معاقل التمرد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك