رعبُ بني إسرائيل من بني فارس

يسري فودة

يسري فودة

هذه النوعية من الكتب لا تتصدر عادةً مداخل المكتبات، خاصةً فى أروقة المطارات، وبصفة أكثر خصوصية فى مطار كمطار جون كينيدي فى نيويورك، لكنّ كتاباً يحمل عنواناً ثقيلاً هو «صعود إيران النووية: كيف تتحدى طهران الغرب» يتخذ على غير العادة موقعه إلى جوار قوالب الشيكولاتة وعلب الواقي الذكرى قرب الخزينة لعل الزبون يتشجع على شرائه فى اللحظة الأخيرة.

يأتي هذا مثالاً آخر لسطوة اليهود على صناعة النشر فى الولايات المتحدة، فمؤلف الكتاب هو «دورى جولد»، المستشار السياسي لبنيامين نتنياهو أثناء فترة رئاسته الأولى للحكومة الإسرائيلية ومندوب إسرائيل الدائم لدى الأمم المتحدة من عام 1997 إلى عام 1999،ربما أقرب ما يقفز إلى الذاكرة عنه أنف معقوف ومقدمة رأس صلعاء تعلوها القبعة اليهودية الشهيرة ولهجة أمريكية رائعة ومنطق إسرائيلي فاجر.

الرسالة التي يخلص إليها الكتاب فى النهاية بشكل متوقع هى أننا إذا لم نقف جميعاً أمام الطموحات النووية لإيران فإن العالم كله، لا إسرائيل وحدها، إلى فناء قريب. ومن أجل هذا فإنه يعمد مباشرة إلى قلب معدة الأوروبيين على أساس شخصى وتعميق شكوكهم نحو طهران بالتركيز على ما يزعم أن المسئول الإيرانى السابق، حسن روحانى (الذى مثل بلاده فى المفاوضات مع الاتحاد الأوروبى من 2003 إلى 2005) قد قاله قبل مغادرة منصبه فى اجتماع مغلق (لا يوضح جولد كيف اخترق ذلك الاجتماع المغلق).

يقول جولد إن روحانى تشدق بخداع الغربيين فقال: «بينما كنا نتفاوض مع الأوروبيين فى طهران كنا نقوم بتركيب معدات فى قطاعات من مفاعل أصفهان» وأنه نتيجة لطريقته فى إدارة المفاوضات «سيواجه العالم بالأمر الواقع الذى سيغير المعادلة كلها»، و يبني جولد على مجموعة أخرى مما يقول إنها اقتباسات مباشرة من روحاني أنه بينما بدأ هذا يجلس إلى طاولة المفاوضات مع الأوروبيين لم يكن لمفاعل أصفهان أصلاً أى قدرة على تحوير اليورانيوم، وإنما تم ذلك أثناء فترة التفاوض، فى هذا المثال، وفى غيره من أمثلة عبر الكتاب الصادر بلغة إنجليزية أمريكية بسيطة بليغة فى أربعمائة صفحة، يقصد جولد تماماً أن يدعونا إلى الاعتقاد بأنه لا طائل من الحديث مع بنى فارس الشيعة.

هؤلاء كما يبني حجته فى موضع لاحق من الكتاب لا يمكن ردعهم. فى هذا الإطار يلجأ إلى التاريخ فيبدأ بضرب إسفين بين أصحاب الدين الواحد، حتى وإن اختلف المذهب، فيقول إنك إذا أخطأت فوصفت إيرانياً بأنه عربى فإن ذلك يعتبر «سُبة»، ويدلل على ذلك بقوله إنه رغم أن معظم العرب لا يفتخرون بعصرهم الجاهلى، فإن الإيرانيين يتحدثون بكل فخر عن «أمجاد الحضارة الإيرانية» مثلما تحدث عنها الرئيس السابق محمد خاتمى مرفقاً إياها بالحضارتين الإغريقية والرومانية.

لكنّ ما يعني جولد فى هذا كله أن يثبت لنا أن هذا «الصنف» من الفرس الشيعة صنف معقد نفسياً منذ ضياع الخلافة من آل البيت ومقتل الحسين مروراً بالدولة الصفوية التى حاربت الإمبراطورية العثمانية السنية وصولاً إلى «استخدام فرق من الأطفال لتنظيف حقول الألغام أمام القوات الإيرانية فى حربها الطويلة مع القوات العراقية»، هم إذن «لا يرعوون» وأحد أدلته على ذلك أن خادم الحرمين الشريفين، الملك عبد الله، قال لأحد كبار المسئولين الأمريكيين ذات يوم بعد غزو العراق عام 2003: «لقد سمحتم للفرس، للصفويين، بأن يستولوا على العراق».

وكما يمكن بكل تأكيد أن يتوقع القارئ، يركز جولد تركيزاً شديداً على التاريخ «الإرهابى» الحديث لإيران وصنائع إيران بطريقة تصل بسهولة إلى قلب القارئ الغربى، ثم يعرج من ذلك إلى ما يأمل أن يكون الضربة القاضية لإقناعنا بأن ضرب إيران أجدى كثيراً من الحديث معها: «لقد تحدث أحمدى نجاد فى خطابه أمام الأمم المتحدة عن الإسراع بظهور الإمام الغائب، وفى الواقع يمكن لذلك أن يحدث وفقاً لجمعيات دينية سرية ينتمى إليها أحمدى نجاد نفسه بشرط إحداث فوضى عالمية».

** كاتب صحافي و إعلامي مصري

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 4

  1. الإعلامي . محمد الأسواني:

    أخى الحبيب تقصد مافيا بنى صهيون العالمية التى لا علاقة لها بالنبى إسرائيل عبد الله ورسوله فليحذر العرب بأن بين أروقة الأنظمة العربية من هم جزء من هذه المافيا الماسونية التى هى إمتداد للصهيونية العالمية التى تخطط ضد مصالح العرب .

    تاريخ نشر التعليق: 27/07/2012، على الساعة: 16:11
  2. هنا سرى للغايه والختام:

    نعم عزيزى يسرى فوده كان ماهو اعلاه ممن وصف نفسه بمواطن بسيط هو من يلعب ويتلاعب بتشويه الحقائق فياترى يايسرى اى حقائق تلك
    انها الحقائق عزيزى يسرى فوده والمتابعين التى ترعب الجميع لافرس ولاعلوج ولاعرب حتى فوق صهيون-
    وقد وضعت لك عزيزى يسرى ماسبق وللجميع للتعرف على بعض جوانب تلك الشخصيه الامميه الدوليه رغم عدم توافق ماهو موجود من عنوان الموضوع مع الاقتباس اعلاه انما كان يجب ان اوضح بعض مواقف الرمز الاممى قبل ان اقدم للجميع هنا اخر ماتم توجيهه من الرمز الحقوقى بخصوص تجديد الطلب مره ثانيه بتغيير ومغادرة السفير الامريكى الرياض جراء تلاعب السفاره بموقع منتدى تحت مسمى شبكه ليبراليه حره بينما يعرف يسرى فوده والجميع ان الليبراليه حزب وليست فعاليات مجتمع مدنى مستقل غير حكومى-ووضعو عنوان تيار ليبرالى تيار لمجرد منتدى يتلاعب فيه الطغاة من الحكام مع اميركا لتبقى مسالة الديموقراطيه والاحزاب وفصل السلطات حبر على ورق ومجرد تغريد بالتويتر او بمنتديات لها عناوين واسماء الاحزاب والتيارات انما فقط بالانترنت وليس على ارض الواقع نهائيا-
    فكان ماسترونه هنا حيث يبلغ عدد الاعاصير بالولايات المتحده خمسه وثمانون اعصار فكان البيان الدولى التالى هو الاعصار رقم سته وثمانون 86-من المايسترو الثائر الاممى الكبير الذى يفترش العراء لينام تفضلو من ينام بالعراء كيف وضع النقاط فوق الحروف هنا–وللجميع كل تحيه-


    وكالات الانباء العالميه والدوليه
    الامم المتحده
    مجلس الامن الدولى
    الهيئات والمنظمات والاحزاب العالميه والدوليه
    حقوق الانسان-دوليه-ساميه-مستقله-امميه-مفوضيه عليا-الرياض-
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى الاممى-دولى مستقل-مؤسسى-
    المجتمع الدولى
    الشرق الاوسط
    الخليج العربى
    الرياض-
    بيان عن تجديد مطالبة الرمز الثائر الاممى الكبير والمايسترو الدولى امين السر محامى ضحايا سبتمبر9-11 السيد-
    وليد الطلاسى

    السفير الامريكى بالرياض بالمغادره و تغيير السفير فورا-نظرا لتدخله بشؤون المجتمع المدنى الغير حكومى والمستقل-باسم تيار ليبرالى وليس حزب مع تواطىء احد النافذين بالنظام السعودى باللعبه الانترنتيه والتويتر لتصبح الديموقراطيه بالانترنت فقط وخارج الانترنت وضع وكلام اخر-

    الاقتباس—-من البيان الدولى العالمى–

    حيث افاد المصدر فى تصريحه عن البيان الصادر دوليا والموقع من المايسترو الدولى والمقرر الاممى السامى المستقل والمؤسسى السيد امين السر ومحامى ضحايا سبتمبر9-11-
    القيادى
    -وليد الطلاسى-
    من الرياض
    والذى اكد فيه مشددا
    بانه لارجوع ولاتراجع عن هذا الطلب الا واروقة المحاكم الدوليه تفصل فى هذا الامر-
    وكما اضاف المصدر مختتما تصريحه بالبيان التالى المقتبس مما تم توزيعه دوليا-
    من مطالبة الثائر الاممى الكبير والمايسترو الدولى –مؤخرا-السيد امين السر-
    وليد الطلاسى

    السفير الامريكى بالرياض بالعوده الى بلاده-

    وقد تم عرض المقتبس مما احتواه البيان واسبابه-
    والذى اكد على
    اتهام الثائر الاممى الكبيروالمقرر السامى الدولى لحقوق الانسان والقيادى المستقل الدولى بصراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى – امين السر ومحامى ضحايا سبتمبر9-11 السيد-
    وليد الطلاسى-
    من الرياض
    الولايات المتحده الامريكيه وسفارتها بالرياض وجهاز المخابرات الامريكى بالتواطىء لجعل الليبراليه بارض الحرمين تحت مسمى شبكه ليبراليه حره بمنتدى انترنت فقط – حيث العبث بالمجتمع المدنى بكل اجرام حكومى-ومخابراتى وبدعم السفاره الامريكيه الراعى الاول لتلك المهزله ومن يتواطىء معها من النظام-
    لضرب المجتمع المدنى الغير حكومى والمستقل ومهاجمة الاديان واتباع الاديان باسم الليبراليه وحرية المراه والعالم اجمع يدرك جيدا ان الليبراليه هى حزب والحزب لايعتبر من ضمن المجتمع المدنى المستقل- بموجب القانون الدولى الحزب لايعتبر ضمن المجتمع المدنى الغير حكومى مثل الحزب مثل الحكومات ممنوع لعب اى دور حقوقى للاحزاب والحكومات وباقى الشروط والاسس الدوليه بالبروتوكولات العالميه بالامم المتحده المعروفه للعالم اجمع-فلا اعتراف اطلاقا بمسمى شبكه ليبراليه والامر مجرد منتدى فقط يوصف بالتيار ليتم فرضه بالمجتمع المدنى المستقل-
    فالليبراليه هى
    ليستتيار كما صوره الطغاة
    بل الليبراليه حزب –
    والحزب ليبرالى او غير ليبرالى اى حزب ممنوع اعتباره من ضمن المجتمع المدنى بموجب القانون الدولى وممنوع بشده اكبر بالقانون الدولى على ان يتدخل الاحزاب وكوادر الاحزاب بحقوق المراه وغيرها نهائيا بل يمنع ممارسة اى دور حقوقى باسم الليبراليه –
    واميركا والحكم السعودى يعلمون هذا الامر جيدا –
    حيث يتم هنا منع وجود اى ديموقراطيه او برلمان او احزاب او تداول للسلطه وفصل للسلطات على ارض الواقع-
    بينما طيلة السنوات الماضيه هاهو موقع الشبكه الليبراليه به طفل تافه صغير ييتلاعب به من تزوج اخته وهو المدعو ابو الخير وهو العميل الاول للمخابرات والسفاره الامريكيه مع احد الامراء المجرمين من ال سعود وهومعروف باونطته الصهيونيه الملبرله للجميع تافه ابن تافه-
    لتبقى الديموقراطيه توجه لارجعة عنه كما اعلن وزير الخارجيه السعودى فى احد التصريحات قبل اشهر حيث لامانع لدى العلوج وال سعود من الديموقراطيه والليبراليه وخلافه المهم بالانترنت فقط وليس على ارض الواقع حيث لاتنازل نهائى عن القمع لكل من يجرؤ على ممارسة اى دور فعلى على الارض -لاحزب ولانقابه ولاخلافه-وهاهو الطفل رائف بدوى عنوان لتلك المهزله فعلا-
    والجريمه الاستخباريه الامريكيه الحامى الاول لمنتدى جعلوه بمسمى تيار والتيار هنا يعنى اكبر من الاحزاب والدول ايضا فالامر تيار
    هكذا يتلاعب الطغاة والمجرمون والعلوج بارض الحرمين فالحكم السعودى وعلى لسان الامير سلمان بن عبد العزيز فى تصريح لم يمضى عليه اسبوع فقط ذكر الامير سلمان ان امر الديموقراطيه متروك للزمن وللشعوب وان المملكه لاتمضى نحو الديموقراطيه بل تتركها للزمن والشعوب فاذن لاديموقراطيه ولااحزاب فكيف اتت لعبة شبكه ليبراليه وهى شبكة منتدى فقط انترنت –
    حيث قام الامير الوليد بن طلال مؤخرا بشراء التويتر لتصبح الديموقراطيه وفصل السلطات وتداول السلطه هى مجرد كلام تافه بالانترنت فقط-
    وبتغطيه ودعم كبير من اميركا للنظام السعودى بهذا الامر المجرم والخطير جدا –
    وقد اكد الرمز الثائر الاممى الكبير فى تصريح له عقب نجاته مؤخرا من الهجوم السافر على مقره بالرياض- ردا على احد مسؤولى ملف بعثة تقصى الحقائق لمتابعة الرمز الاممى الكبير من الامم المتحده ان مسالة مغادرة السفير الامريكى او تغييره مالم تتم فان الاحتجاج ضد بقاء العلاقات مع الولايات المتحده الامريكيه سوف تاخذ اشكالا غير محببه للنفوس خاصه ان تلك العلاقه هى لصالح اميركا وادوات القمع التى ترتبط بها بالنظام الحاكم-
    رابط عن المدعو رائف وكيف يتم التلاعب بهذا الطفل فى عالم السياسه والدول فمن يريد تزعم الليبراليه فالحزب هو المكان والمقر للتنافس ينتخبون رائف زائف تافه عبيط لايهم من ينتخب من —
    المهم الحزب اولا والتعدديه وفصل السلطات وتداول السلطه طالما ان الحاكميه الالهيه الساميه كمرجعيه يرفضها النظام السعودى-
    –ولكل مقام مقال ولاصوت يعلو صوت المعركه والحرب والصراع —

    انتهى-
    حقوق الانسان المفوضيه العليا -الدوليه -امميه-دوليه -ساميه
    صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى الاممى -المستقل-
    الاقليميه لحقوق الانسان-الخليج العربى-مؤسسيه-مستقله-

    امانة السر2221

    يعتمد النشر
    ك5515 تم سيدى
    الرياض
    مكتب 176م- 21
    متعلق
    بتجديد مطالبة السفير الامريكى بمغادرة الرياض او تغيير السفير حيث جريمة التجسس من خلال منتدى ملبرل دون ديموقراطيه ولااحزاب والتلاعب الحكومى بالانترنت-
    مكتب ارتباط دولى 9879 م م ن31 –
    789خ-دولى

    عدل نسخه8

    تاريخ نشر التعليق: 17/03/2012، على الساعة: 21:12
  3. سرى ولكن ليس للغايه:

    الرد ده هنا عزيزى يسرى هو رد مقتبس من تعليق سوف يكون ليسرى فوده مع هذا الرد وقفات ووقفات كبرى هذا امر لاشك فيه انما كيف ومتى ايضا سيم النظر انشاءلله بذلك لاشك-
    مع كل التحيه
    اتفضل الاقتباس
    هلا مواطن ايش–
    بسيط
    اه
    اهلا يابسيط
    لاوانت ايضا عساك سالم تكون قبله او تكون خلفه عسى لايبقى احد
    ها
    الله لايجعله بقى احد–

    فالامم والدول والشعوب والحضارات عمرها ماتنهض ولايكون لها اى دور تقوم به وتلك الامه بها من هالاشكال التعبانه الانهزاميه شباب يهدد بحرق نفسه ان لم يتوظف وياتى من هو مثلك وشرواك سلتوح مانت بعيد عنه اطلاقا
    لكن لعب طاغوت وعلى هامان يافرعون ياايش قلت
    مويطن بسيط-
    اه
    لاوالله
    الا هلفوت غير بسيط
    نعم هلفوت غير بسيط والسبب
    انك بترهاتك العاطفيه السمجه تلك
    والتلاعب المحترف الطاغوتى بالدين الذى تتلاعب به تريدنا ان نؤيد كل مسلم ان واجه اى كارثه او مشكله فى حياته ان ينتحر او نؤيد اى انسان كان ان يفعل ذلك هل مطلو ان نظهر بتلك الصوره التافهه عالميا لاجل تلاعب مويطن مدرى هلفوت بسيط طايح مدح فى ولاة امره مثل البقيه
    يعمل موظف واداة للحاكم سنوات العمر الطويل وقبيل التقاعد او بعده بعدما كان يقوم بتقبيل الايادى والاقدام بل والاحذيه اصبح بين ليله وضحاها وبعد التقاعد او الفصل من الوظيفه الحكوميه ونطرب برؤية الهلفوت وهو يهرطق على العامه ممن لايعيشون لعبة الصراع مع صناع القرار السياسى والدولى من عتاة الاجرام العالمى والاقليمى والقارى-

    من تافه موظف او موظفه حكوميه بشكل مباشر او غير مباشر-وقد صدق الصغار ان فلان اوعلان يعتبر معارضا يتغريده بتويتر او فضائيات او بالفيسوك والتدوين او الصحف الالكترونيه وغيرها ايضا من المنتديات والشبكات المخابراتيه المزعومه حقوق انسان وفضائيات باسم المراه تزعم الاستقلاليه كذبا وزورا بالانترنت ولعب الصغار والاقزام-حيث يستغلون انعدام التشريعات الحقوقيه والنظم والمرجعيه ويعلمون بان الامر عائم ويعشقون ذلك عشقا ابدى لان مصيرهم مرتبط بالتعويم القائم
    وباسم الله وباسم الدين والاخر باسم المذهب والاخر باسم القبليه الخ الخ-او من تفاهات هذه الايام ممن يزعمون انهم شعراء وهم مجرد السنه تتفوه بكلام الهيمان والنفخ الكاذب امام المغفلين والسذج والبسطاء-وهات يا صراخ واونطه كما ببرنامج شاعر المليون
    حيث بالامس القريب فقط كان المايسترو الاممى الدولى تسلم ملف الشاب خالد الدوسرى المعتقل باميركا بتهمة الارهاب ومحاولة قتل بوش لانه يكره سياسة بوش ويريد خالد الشاب الصغير ذو العشرين ربيعا ان ينتقم من بوش لسياساته \
    فكان الرد والدفاع الحقوقى ببيان واضح دولى مؤسسى اممى بان السجين خالد الدوسرى يبلغ من العمر عشرون عام كما اتى بالاعلام او يزيد عام اخر فقط-

    فبمجرد حساب مدة حكم الرئيس اوباما وهو الان يعيش الانتخابات الامريكيه للبقاء فتره اخرى بالبيت الابيض فله الان اربع سنوات وقد كانت فترة حكم بوش ثمانى سنوات-

    هنا اصبح العدد اثناعشر سنه اذن-
    مما يعتبر معه عمر السجين المدعو خالد الدوسرى فى بداية رئاسة بوش الابن هو ثمانى سنوات-
    كيف تكون فكر انسان وطفل بدوى من قبيلة تشتهر برعى الابل بالصحراءوامتلاك الابل بالباديه –
    كيف فكر طفل عمره ثمانى سنوات تفكير ارهابى لقتل بوش الابن والسبب سياسى-
    ها
    فان كان المتكلم مجنون فالمستمع عاقل-
    ولاهو فاضى لكثر الكلام والسفسطه لامع صاحين ولامع المجانين-ايضا-
    هذا هو الرد العالمى الحقوقى الوحيد المستقل من الثائر الاممى والمايسترو الدولى الكبير امين السر ومحامى ضحايا سبتمبر9–11—
    السيد-
    وليد الطلاسى
    والبيان لمن اراد وتاريخ قديم سابق فهو بالانترنت وبمجرد البحثعنه ثوان ويصل اليه اى طالب جاد وباحث عن الحقيقه رجلا كان او مراه-فالانترنت امام الجميع لاناتى للدعايه هنا بل للجد-والجد فقط-
    ونسمع هرطقات شعريه برنامج شاعرالمليون ولعب الاطفال القائم قد تسببت و بعمق ملف القضيه للسجين الضحيه والمسكين فعلا لانه ضحيه -ولاشك سيقال ضحية من وماذا-
    هنا ولاجل ان من هرطق بالشعر فى البرنامج باسم السجين الدوسرى وبما اوصاه به ابواه كما يزعم مؤلف القصيده العصماء والنفخه الكذابه
    نعم نفخه كذابه وبقوه-
    ويطالب حكام المملكه والامارات وهويعلم انهم لايمكن لهم التدخل بشكل ضغط على اميركا فى قضية سجين ارهابى يعتبر وقد اكد الشاعر فى صيدته العصماء ببرنامج شاعر المليون الذى يكشف معله الاردنى المتخصص تفاهة اغلب الهلافيت بعجزهم وهم يزعمون الشعر عن معرفة قواعد اصول اللغه العربيه ومتناقضاتها اكاديميا والاسم شاعر-
    هههه
    نعم فعل العن مما تفعل يامويطن بسيط-
    بكلامك هذا العاطفى الذى لامكان له بعالم السياسه والنضال والرقى والثبات حين الباس ويحمى الوطيس مع العدو ايا كان وهل يوجد بلد وامه لااعداء لها-
    فهل مطلوب ان نبنى اجيال من شباب امام اصغر مشكله تواجهه بداية حياته هدد وانتحر فهل مطلوب ان نجامل ونتعاطف انسانيا واسلاميا كما تزعم بردك وكانك بطيبة امهات المؤمنين ولست فرعونا هشا جدا وبسيط تلعب على قدك-وماراح تتعداه اطلاقا
    فهل الامم والشباب نجامله بالانتحار كوسيله لتحقيق المطالب من الحكومات ام بالحقوق والانظمه والكفاح والمثابره والمشاركه الشعبيه السياسيه الواعيه لمواجهة التحديات والحروب الاعلاميه والدوليه-
    فهاهو الشاعر الدوسرى اخفى حقيقة من الذى جعل خالد الدوسرى ضحيه ضحية ماذا-
    ضحيه يعلم بها اغلب كبراء واقارب السجين من قبيلته –
    ولم ينطق احدا بها نهائيا-
    ولا الشاعر نفسه لاشك
    فهو ضحية الدول وليس بطلا مختارا اطلاقا فهو مسكين جدا والشاعر يقول له بل استمر ان كانت تلك رغبتك فاستمر
    ههههه
    اى رغه واى استمرار ياالاهل والربع اارب السجين وقبيلته من شيوخ كبارواخرين من اقارب السجين ويستثنى والد ووالدة السجين فهم غير مدركين للعبه- نهائيا-كبسطاء–
    لايمكن ان يكون خالد الدوسرى وهو على فكره لايعرف ان الرمز المايسترو الدولى والمقرر الاممى السامى الكبير امين السر السيد-
    وليد الطلاسى
    شخصيا مثل غيره ايضا من المعتقلين العرب والخليجيين باى بلد لحظه بلحظه وكل دقه وحركيه سريه وايضا علنيه فالامر حقوق انسان وحرب وصراع
    ولاصوت يعلو صوت المعركه والحرب والصراع
    وخاب المجرمون وخسىء الخاسؤون-
    نعم
    لم يتخلى احد عن السجين خالد الا قبيلته والمتلاعبين بالقضيه كما الشاعر يهرطق مصورا ان خالد اختار فعلا هذا الخط لقتل بوش وكما تلاحظون عمر خالد الدوسرى لايمكن يكون امتلاء سياسه ليتخذ موقف من سياسة بوش الابن الذى بداية حكمه كان يبلغ خالد من العمر ثمانى سنوات فقط-
    فمن خلف التضحيه بالسجين خالد الدوسرى الجواب عند الشاعر والقيله والمتاعين للعبه والقضيه
    هل ستقوم الحكومتان الحليفتان لاميركا ارض الحرمين والامارات بوضع اميركا فى صورة انها ظلمت خالد باسم الارهاب
    فمجرد الافراج عن خالد الدوسرىتعتبر اميركا امام الراى العام تتلاعب بالاعتقالات والحروب باسم الارهاب وهاهو المظلوم الدوسرى مثال-ومثال حى-
    فهل ستقوم الحكومتان فعل ماطلبه الشاعر-مع اميركا-
    ها
    محال لاشك
    وهكذا فالثائر الاممى الكبير لاينتظر ان يعلم به خالد الدوسرى ولا الاعلام يتحدث عنه بل الشاهد تواريخ البيانات الدوليه ومنها نسخ كثيره لمن اراد البحث بالانترنت ان احسن كتابة عناوين البحث جيدا بالبحث حيث لاتزال قوقل تحارب الرمز الكبير بقوه شرسه نظرا لكثرة الملايين المتابعه للطرح الاممى الحقوقى الثورى والمستقل المؤسسى دوليا وبوسط صراع وحوار الحضارات والاديان والثقافات والاقليات العالمى الاممى -المستقل مؤسسيا-
    للثائر والمقرر الاممى السامى الكبير امين السر السيد
    وليد الطلاسى-
    وهو الجهه الوحيده فقط عالميا الذى يعلم جيدا الجميع انه لايتخلى عن امثال تلك الامور والقضايا لانه يمثل الاستقلاليه التى تعيش الحرب البارده مع الحكومات اعداء الحقوق والاستقلاليه والسياده واعداء المجتمع المدنى الغير حكومى والمستقل عالميا من الطغاة ومجرمى الحروب والارهاب من زعامات العالم-
    اما الان فقد تخلى الرمز وترك لما طلبه الشاعر الدوسرى ببرنامج شاعر المليون من ان تتولى الحكومات الملف واطلاق السجين الذى يعلم الرمز انه لو قام باطلاق سراحه بكل قوة وضغط دولى سيكون الاعلام البارز يوميا هو شكر ودعاء السجين واهله وقبيلته للحكام ولن يذكر الجميع اطلاقا حقوق الانسان ولارمزها الاممى الكبير لابخير ولابشر-
    ورغم ذلك يتابع الرمز الامر بكل استقلاليه فالحرب قائمه مع الحكومات من قبل ان يفطم السجين الصغير الضحيه خالد الدوسرى لبن الحليب بسنوات من امه-الله يصبرها ويعينها مسكينه وابوه ايضا-
    هذا هو الرمز الثائر الاممى الكبير والمستقل السيد امين السر –
    وليد الطلاسى- ياصغير-
    هذا من تصفه يامويطن هلفوت –
    انه وتكاد تجزم انه لم يتذوق طعم العوز والفقر واخفيت ايضا كطاغوت ان الذى يرد بكل تلك الشراسه والجديه دون لف ولادوران بل صدع بالحق وبكل صدق لايسكن القصور ولاياتيها ولايتنزل بدخولها منذ سنوات طوال ولايملك لامنزل ولاشقه ايضا وهو من دعا الله العلى القدير فجرا اليوم ان يهديه اى عراء يفرش كرتونه وينام مستلقيا بالعراء للراحه بالبرد والحر-

    نعم
    فلم تذكر ان صاحب تلك الردود غير متزوج ولا اولاد لديه-وبنفس الوقت يهز العالم والمؤسسات الدوليه والحكومات هزا مزلزلا تهبا والملايين غيرك يفهمونه لانه ان فهمتموه فلن تفهمو ابعاده وان فهمتم ابعاده فستكتمونه وتخفونه-لذا –

    الاهم لدى الرمز الكاتب هنا وبموجب التوجه والتوجهات بالصراع ليس فهمكم ولاتجاهلكم ايضا الاهم هنا مايجب ان يفهمه الطغاة والحكومات قبل الشعوب -والرعاع-

    لامانقول له نحن نتعاطف معك بل نقول كن رجلا لك اهدافك بالحياه قويا صبورا مكافحا مطالبا ايضا بحقك ولكن ليس بهذا الاسلوب الهمجى المرفوض –
    والا لاصبحنا نشرع لبهايم وليس لبشر اذن نظم وحقوق –
    نعم نطالب بالضغط لترحيل اغلب الاعداد من المتخلفين الاجانب المهم اين من سيملاء الفراغ بعد ترحيل الاجانب
    تفضلو النوعيه هاهى امام الجميع الجواب واضح-
    وظفوه او يحرق نفسه-شباب جيل واعد هكذا يفكر ومطلوب التعاطف الحقوقى الانسانى مع تلك المهازل-
    اهلا بالثقافه وارباب المواجهات وارباب الوغى وطلاب هذه وتلك-ورواد انتزاع واكتساب الحقوق بكل مؤسسيه مستقله بالشرعيه الدوليه المنتزعه انتزاعا دوليا امميا من قلب الامم المتحده برمز اممى وهو الرقم الاصعب عالميا باللعبه دوليا-اليوم وغدا باذنه تعالى الى ماشاءلله-بالتضحيه والصبر والكر والفر والنضال والنوم بالشوارع وفوق الارصفه عقب المعتقلات لاجل الحفاظ على المبداء والاستقلاليه المكتسبه وليست تعيين لامن ولاة امرك ولا اجعص هلفوت زعيم بالعالم يخسى يزعم ان الرمز الكبير السيد-
    وليد الطلاسى
    ينام بالقصور او الفلل او الشقق ايضا برغم ملايين محجوزه من عرق جبينه منذ اعتقاله بعد اكبر مؤتمر عالمى بالاردن حضره اكثر من ست وستين سفير دوله بالعالم والاحزاب والمنظمات العالميه والعربيه والدوليه-باكبر ضربه اعلاميه مدويه للشرعيه الحقوقيه عقب اعلان عمان الاردن برئاسة الرمز الاممى الكبير والمقرر الدولى السامى حيث تم التخدير عقب مؤتمر الاردن عام م96- وتسليم الرمز مخدرا بواسطة قوات الكوماندوز غربيين وعرب متضامنين ضد فرد ورمز له من الثقل مايعرفونه جيدا الطغاة وان تجاهلو تمويها فقط-والا لقتلو الرمز من زمان-
    تريد هنا من الرمز ان ينشر ثقافة التعاطف والمجامله لمثل تلك الاوبئه النفسيه وظفونى او احرق نفسى-وانتحر-
    فالحكومات كما سبق ان وضحنا لاتحسب حساب لاى انسان مواطن وخلافه مالم يكن المراقبين الدوليين يعرفون هذا الفرد وثقله ووزنه الدولى والا فسيبقى تافه جدا امام نظر اى حكومه بالعالم-
    رجلا او مراه لافرق-
    فما بالك بمن يرعب هؤلاء المراقبين العالميين الكبار والخطيرين جدا كاستراتيجيين دوليين بالسلم والحروب الدوليه-
    لابل الامر مطالب حقوقيه وعمل مؤسسى وصراع مستمر اختاره الحكام والطغاة بانفسهم ولايزالون منذ سنوات طوال وهنا مهما فعلت الجميع من الشعوب وغير الشعوب فلا ولايمكن ان يغيرو بالصراع مدار جلد نمله-
    فالوضع فوق واكبر من الجميع والله جل وعلا اجل واعظم واكبر سحانه وتعالى-
    لانريد شبابا منهار او ينهار امام المواقف والشدائد مهددا بحرق نفسه كالنساء ولاجيل بنطلونات طيحنى ورقعنى –

    فهذا عاطل يريد حرق نفسه وبالنظر للجانب الاخر من الكوب ومن المجتمع نفسه انظرو الى مطالب علويه زواوى من والدها الملك ياعينى
    ها
    اوههههه
    سواق خاص تصرف عليه الحكومه براتب لاجل يريح علويه وعلى حساب الحكومه-
    وابوها الملك
    هذا كلام السفهاء بينما
    هنا رد اذن
    ولكن الفرق واضح للجميع –
    نعم انه هنا يوجد رد ساخن وشرس قليلا الا انه كلام وتوجه وخطاب لايكتبه ايها الاعزاء تافه دلوع عند حجر امه وبين القصور يمد يده وللطغاة يسمح لهم بتجاوز الخط الاحمر المفروض دوليا وحركيا رسما لايتجاوز خطوطه حكومات وطغاة الا ويكون الوضع قد اصبح فعلا فى قمة الخطوره–

    لايهم من يعلم ومن لايعلم الان-
    فالله اعلم وكفى بالله عليما حكيما جل وعلا-ثم والطغاة بعد ذلك هم ايضا يعلمون مايحرصون بقوه بنفس الوقت على ان لايعلمه الاخرون بقدر الامكان مهما بلغ الثمن لخداع الشعوب وتزوير الحقائق-
    نعم فرد مرعب لماذا هذا الرمز الفرد
    ببساطه لانه وهو يلتحف السماء بالعراء لسنوات وبحركيته الضاربه النضاليه والسياسيه دوليا وامميا واسلاميا وعربيا وخليجياايضا-
    قد ارعب صناع القرار العالمى قوة خطورة الحصانه العالميه الرهيبه التى تزداد قوه كل ساعه بفضل العلى القدير وليس كل يوم بل ساعه- فالامر عالمى ودولى-ورمز حقوقى يعلم جيدا المطلوب والايدلوجيا والصراع كيف يمسك بزمامه امام الدول والطغاة ومنذ سنوات ولايزال فلله الفضل والمنه –
    حمل الرمز جراكل ماء زمزم بمكه لضيوف الرحمن على كتفيه لياكل من عرق جبينه وليس من الطغاة هكذا ثمن الاستقلاليه وارباب الحقوق اللى ماتصير كلمتهم كلمتين نهائيا قول وفعل وحركه وتحرك ولكن للاسف بين بيئه تعج بالجهل ونقص الوعى والمجاهله والتجاهل والاونطه-
    وعليه
    فمن لايعجبه هذا الخطاب الجاد فلا يدوخنا بعاطفته الماسخه ولا يقروش رؤوسنا بالسياسه او باسم الدين- ولا بولائه لولاة امره فالدكتور العمرى قال في ولاة امره ماهو اشد –
    والطبخه هاهى رائحتها تفوح موظف حكومى على راس العمل لايزال ويلعب كمعارض مستقل لاينال من الدوله ولافلس-

    مطلوب ان ينظر الرمز وحقوقيا لهالاشكال تلك النظره انهم غير حكوميين والراتب الحكومى هنا ماذا وكيف يصفه العالم وليس الرمز-
    كيف

    سيصفه العالم والقانون الدولى بالموظف الحكومى–

    فان ابرز اى مجتمع بيانات سياسيه او حقوقيه من موظفين قلو او كثرو لايهم-
    المهم هو كيف يقراء العالم بيانات موظفين هلافيت باى حكومه واى بلد بالعالم-
    نعم
    كيف-
    هل يستطيع ياناس موظف ان يقنع العالم بكلام وصراخ كبير انه سياسى او معارض او حقوقى قوى وند للحكام والحكومات بالكلام الرخيص الكبير-فقط-
    بينما الراتب الحكومى شغال وماشى فلو قبل هنا الرمزجدلا-
    فالعالم لن يقبل به اطلاقا-
    نعم –
    الرمز المستقل الشرس بمبادئه واستقلاليته مع الطغاة جميعا حكام وغير حكام فاى انسان قد ينقلب لطاغيه باى وقت-
    انما الرمز الكبير فهو وجميع دول العالم تعرف بانه لايعرف القصور لاالحكوميه ولاغيرها ايضا بل ولايعشق الحضور اليها منذ اكثر من عشرين عام الى هذا اليوم لايذهب للقصور لااقول لايسكن القصور-

    فقصر الرمز وسط الحصار المجرم والخفى مع الطغاة ببلاده وبين اهله وناسه ببلاد الخير وارض الحرمين هو بالعراء وبرغم هذا العراء فهو اخطر رقم صعب ومقلق لدول العالم اجمع-

    شاء من شاء وابى من ابى-فالشرعيه هى الفصل وليس تغاريد ومواقع وحرق مصاحف وانفس وجنون فارغ ماسخ جاهل-

    وهاهو الشعار من لم يكن معى فهو ضدى حيث الرمز الان جعله مرتدا لصدور الطغاة الذين لعبوه شعارا وواقعا
    ولاصوت يعلو صوت المعركه والحرب والصراع
    عواطف هنا لاتوجد-

    هنا جد وحقوق وكلام كبير يمشى على اللى ابعد من دولكم وحكوماتكم جميعا-
    نعم-
    طوعا اوكرها

    فلو تقاتل الملايين بالعالم باسم ولاجل اى هدف كان- سيكون مثل هذا الامر وتوقيته امر معروف بفضل الله جل وعلا للمايسترو والثائر الاممى الكبير السيد-
    وليد الطلاسى
    لانه القيادى الكبير بالصراع وبالتحولات الكبرى التى تعتبر تداعياتها اخطر بلا شك من الصراع نفسه والامر عالمى اممى ودولى-
    لاالشعوب ولاغيرها من الحكومات اليوم تستطيع نهائيا ان تغير فى تلك المجريات الكبرى للاحداث لا عالميا ولا بمقدار اقل من ربع ذرة رماد-

    فالصراع سيفرض على الجميع اوضاعا لايمكن ان يعلم بها الجميع لانها احداث تعتبر قادمه ولا يمكن استباق الاحداث فى بعض الامور الكبرى فلا الشعوب بيدها شىء وان قتلو بثورات ولا الحكومات ايضا بايديهم شىء فى الاحداث القادمه والتحولات الكبرى دوليا واقليميا وعالميا وامميا-
    مع التحيه
    قال اتقى الله قال-
    ها
    ههه
    مره ثانيه اكشن بس عشان الحبايب ياواد
    قال مواطن بسيط قال
    قم ياهلفوت ادوشتونا فعلا-
    انتهى-

    حقوقى دولى اممى مايسترو1
    مكتب8769م
    الرياض
    امانة السر2221

    مكتب65برد وتعليق خاص324
    للثائر الاممى الكبير

    تاريخ نشر التعليق: 15/03/2012، على الساعة: 2:39
  4. سرى مش للغايه:

    نعمل ايه يايسرى فوده فالتاريخ ومواقفه واحداثه لاترحم فبمجرد الرجوع والعوده قليلا للوراء سوف يكون خطاب السيد الخامنئى ولاول مره باللغه العربيه عنوانا بارزا بغض النظر عمن يقوم بتفسير الكلمه والموقف من زاويته من الدول وغيرهم الا ان هذا الخطاب يقول ليسرى فوده ان الامر هنا مش سرى للغايه اوى اوى
    حيث الاصطدام هنا مابين الموقف الايرانى المؤيد كما يرى اخرون للتحركات الغربيه وليس بالضروره لصالح من يتصورون انهم اكبر قوه ومصلحه من ايران مع الدول الغرب الكبرى-
    كل واحد يصلح سيارته يايسرى
    وكل تحيه

    تاريخ نشر التعليق: 14/03/2012، على الساعة: 16:41

أكتب تعليقك