كان قادما من المغرب بجواز مزور..موريتانيا تعتقلُ رئيسَ مخابراتِ القذافي في المطار

عبد الله السنوسي رئيس جهاز المخابرات الليبية في عهد القذافي و المطلوب لمحكمة الجنايات الدولية

عبد الله السنوسي رئيس جهاز المخابرات الليبية في عهد القذافي و المطلوب لمحكمة الجنايات الدولية

اعتقلت السلطات الأمنية في موريتانيا عبد الله السنوسي الرئيس السابق للاستخبارات الليبية في عهد القذافي في مطار نواكشوط مباشرة بعد وصوله إليه قادما من المملكة المغربية بجواز سفر مالي مزور على متن طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية.

و كشف مصدر أمنى بنواكشوط أن الشرطة الموريتانية أوقفت مدير الإستخبارات الليبية السابق بعد وصوله إلي مكاتب الشرطة بالعاصمة الموريتانية نواكشوط،و تم نقله إلى مكان سري تابع لإدارة أمن الدولة الموريتانية،فيما أخبر مصدر موريتاني الدولية أن السنوسي وصل إلى موريتانيا قادما من الدار البيضاء.

و لا يعرف حتى الآن ما إذا كان السنوسي قد أمضى فترة اختبائه منذ سقوط نظام القذافي على الأراضي المغربية،أم أنه مجرد توقف مؤقت أو عبور للتوجه نحو موريتانيا،خاصة و أنه كان يعتقد على نطاق واسع بوجوده في النيجر.

و لم يصدر حتى الآن أي رد فعل من جانب السلطات المغربية و لا من سلطات المجلس الإنتقالي الليبي،فيما تواصل الشرطة الموريتانية التحقيق معه.

والسنوسي في الثانية والستين من العمر سبق ان صدر ضده حكم بالسجن المؤبد من قبل محكمة في باريس في آذار (مارس) 1999 بعد ادانته بالتورط في تفجير طائرة دي سي – 10» التابعة لشركة «يوتا» العام 1989 والذي ادى الى مقتل 170 شخصاً.

كما صدرت بحقه مذكرة اعتقال دولية في السابع والعشرين من حزيران (يونيو) الماضي بعد ادانته بجرائم ضد الانسانية وهو ملاحق من قبل المحكمة الجنائية الدولية بعد أن أحال مجلس الامن الدولي الوضع في ليبيا عليها.

واتهم السنوسي صهر القذافي بأنه أمر بقتل واضطهاد مدنيين في انحاء ليبيا خلال الانتفاضة على حكم القذافي هذا العام،و كان يعتقد على نطاق واسع أن موجود في النيجر،رغم إعلان مسؤولين كبار من المجلس الإنتقالي الليبي مرارا اعتقاله و وجوده في حوزتهم،ليتبين فيما بعد أن إعلاناتهم غير صحيجة.

و يردد الليبيون مرارا أن السنوسى وهو زوج أخت صفية الزوجة الثانية للعقيد القذافي، وينحدر من قبيلة المقارحة- حسب معلومات الدولية،هو المسؤول عن مجزرة سجن أبوسليم بطرابلس في يونيو 1996 التي قتل فيها قرابة 1200 سجين معظمهم من المعتقلين الإسلاميين بالرصاص، ردا على احتجاجهم على ظروفهم السيئة داخل السجن.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. حركة شباب الرابطة الملكية المغربية:

    الشريف العباسي الادريسي مولاي المصطفى…………

    أصبحنا محاصرين من كل جوانب وطننا الحبيب
    شمالا اسبانيا
    شرقا الجزائر
    جنوبا موريتانيا
    لا اعرف هل العيب فينا ام في جيراننا
    و لكن بخصوص موريتانيا واضح هي خطة جزائرية كما العادة فبعد تعزيز العلاقات الجزائرية الموريتانية الان الخطة لتدمير العلاقات مع المغرب و ايضا دس ملف السنوسي لتدمير علاقاتنا مع ليبيا و التي اصبحت في صفنا بعد موت القذافي
    بلانا الله بجيران لا يعرفون معنى لا اسلام و لا عروبة و لا اخوة

    تاريخ نشر التعليق: 18/03/2012، على الساعة: 19:41

أكتب تعليقك