ريال مدريد يقهرُ برشلونة في عقر داره

ريال مدريد أطاج ببرشلونة للمرة الاولى بكامب نو منذ 2007 و عزز حظوظه في انتزاع اللقب

ريال مدريد أطاج ببرشلونة للمرة الاولى بكامب نو منذ 2007 و عزز حظوظه في انتزاع اللقب

وضع ريال مدريد يدا على لقب دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم بعد ثلاثة مواسم من الغياب بعدما سجل كريستيانو رونالدو هدفا رائعا ليمنحه الفوز 2-1 على مضيفه برشلونة ليرتفع الفارق بينهما الى سبع نقاط قبل أربع جولات من النهاية.

وهذا هو أول انتصار لريال في اخر ثماني مباريات قمة بين الفريقين في الدوري وقد يكون له أثر كبير على نتيجة كل منهما في قبل نهائي دوري أبطال اوروبا حيث سيلعب ريال ضد بايرن ميونيخ الالماني في مدريد ويلعب برشلونة على أرضه ضد تشيلسي الانجليزي.

ورفع الفوز رصيد ريال الى 88 نقطة قبل أربع جولات من نهاية الموسم.

وفي ملعب نوكامب الذي أغرقته مياه الامطار حقق ريال كذلك رقما قياسيا بتسجيل 109 أهداف في موسم واحد بالدوري حين كان للاعب الوسط سامي خضيرة رد فعل سريعا على خطأ الحارس فيكتور فالديس في ركلة ركنية.

ومد لاعب الوسط الالماني ساقه ليسبق المدافع كارليس بويول ويضع الكرة في الشباك في الدقيقة 17.

وبدأ برشلونة المباراة بأعصاب متوترة وافتقد لطريقة أدائه التي تعتمد على التمرير السريع بينما تراجع ريال للدفاع بعد هدف خضيرة ولم يظهر أنه سيتلقى هدف التعادل بعدما اكتفى برشلونة بتمرير الكرة دون النجاح في اختراق الدفاع على الارضية الزلقة.

وعلت الضوضاء في الاستاد الضخم بعدما نجح البديل اليكسيس سانشيز في تسجيل هدف التعادل قبل 20 دقيقة من النهاية بعد ارتباك أمام مرمى ريال لكن كل الضوضاء هدأت بعدها بثلاث دقائق فقط.

ومرر مسعود أوزيل الكرة الى رونالدو في ناحية اليمين فابتعد بها الاخير قليلا عن الحارس فالديس قبل أن يسددها في الشباك.

وبهدفه رقم 42 في الدوري هذا الموسم انفرد رونالدو بصدارة قائمة الهدافين بفارق هدف واحد أمام ليونيل ميسي لاعب برشلونة ورد به ايضا على منتقديه الذين اتهموه بالفشل في التألق في اللقاءات الكبرى.

نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو سجل هدف الخلاص في شباك برشلونة

نجم ريال مدريد كريستيانو رونالدو سجل هدف الخلاص في شباك برشلونة

وفاز برشلونة بستة لقاءات قمة وتعادل في واحد منذ تعيين المدرب بيب جوارديولا في 2008. وهذا هو الانتصار الاول لريال في المواجهات الاربع بين الفريقين العملاقين في الدوري منذ تعيين مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو في بداية الموسم الماضي.

وبالاضافة الى الاقتراب من حسم اللقب فان ريال وضع حدا لاحدى عشرة مباراة بدون هزيمة لبرشلونة في الدوري وألحق به أول هزيمة في ملعبه في 35 مباراة بالدوري وفي 55 مباراة بجميع المسابقات.

ومثلت النتيجة انتصارا لمورينيو المدرب المساعد لبرشلونة سابقا والذي انتقل لتدريب ريال من انترناسيونالي الايطالي لينهي سيطرة برشلونة على اللقب في المواسم الثلاثة الاخيرة.

وقد يلتقي الفريقان مرة اخرى في نهائي دوري الابطال رغم خسارة ريال 2-1 في المانيا وبرشلونة 1-صفر في انجلترا.

وفي مباريات اخرى اقيمت يوم السبت فاز ريال مايوركا على ريال سرقسطة 1-صفر وفاز سبورتنج خيخون على رايو فايكانو 2-1.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. رياض:

    انا اعشق الريال تحت النخاع لكن عهل سيبقى المدرب البرتغالي جوزي مورينهو في صفوف الريال في ظل رحيل المدرب بيب غوارديولا

    تاريخ نشر التعليق: 14/05/2012، على الساعة: 16:33

أكتب تعليقك