مصر “تشحنُ” جثمان وردة برافعةِ سلع

رافعة شحن مصرية تحمل جثمان المطربة وردة لشحنه إلى الطائرة في مطار القاهرة الدولي بعد أن نزع عن طرفه العلم المصري.

رافعة شحن مصرية تحمل جثمان المطربة وردة لشحنه إلى الطائرة في مطار القاهرة الدولي بعد أن نزع عن طرفه العلم المصري.

صدم عشاق الفنانة الراحلة وردة الجزائرية حينما شاهدوا عمال مطار القاهرة و هم يحملون جثمانها برافعة سلع لشحنه في طائرة عسكرية جزائرية خاصة أرسلها الرئيس الجزائري عبد العزي بوتفليقة خصيصا إلى العاصمة المصرية لنقله إلى الجزائر.

و كان محبو وردة الجزائرية يأملون في تنظيم حفل وداع رسمي لجثمانها في مطار القاهرة بعد أنت تغطيته بالعلمين المصري و الجزائري،خاصة و أن الفنانة العملاقة الراحلة قضت أغلب فترات عمرها في مصر،و قدمت الكثير للساحة الفنية المصرية.

و تناقلت الصحف المصرية صور جثمان وردة الجزائرية و هو يحمل برافعة سلم من قبل عمال الشحن في مطار القاهرة،و هو ما أصاب عشاقها و محبي أغانيها في العالم العربي بصدمة قوية.

و لم يصدر حتى الآن أي رد فعل من الحكومة الجزائرية،بينما اشتعلت مواقع التواصل الإجتماعي غضبا،على ما وصفها محبو وردة بالإهانة التي لحقتها من مصر حسب ما وقفت عليه الدولية.جزائري وحده عليه

و كان جثمان المطربة الراحلة وردة قد شيع في مسجد صلاح الدين في القاهرة حيث ظهر ملفوفا بالعلمين المصري و الجزائري،و حينما نقل الجثمان إلى مطار القاهرة الدولي شوهد و هو يشحن برافعة بعد أن أزيح عنه العلم المصري و ترك العلم الجزائري وحده عليه.

و كتبت إعلامية جزائرية على موقع فيسبوك تقول : “لأنها وردة ولأنها رمز  ولأنها مصدر فخر و اعتزاز الجزائريين و العرب،و لأنها إنسان..ما هكذا يحمل نعشها يا مصريون..والله عيييب”.

فرد عليها مصري قائلا : ” لماذا لا تلومون السفارة الجزائرية بالقاهرة ؟ فهي من تكلف باجرءات الدفن و هي من سخر هذه الرافعة لا الشعب المصري…..للأسف نحن دائما نتصرف بردود الافعال و العواطف”.

و كانت عميدة الطرب العربي الفنانة و المطربة الكبيرة وردة الجزائرية قد سلمت الروح لباريها عن عمر ناهز ال73 عاما بعد أزمة قلبية مباغثة آلمت بها في القاهرة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 33

  1. امال:

    ياعم الحبوب محدش اهان مصر وبالعكس احنا قلنا ان المصريين زعلو على الطريقة دي بس احنا لما الكلب بيموت عندنا بنشيلو فقطن وعلى ايدينا بجونتي .وبعدين دي ست يعني المفروض مش سلعة وفي اليوم بيموت ميت واحد واضن ان في مصر ايام الثورة ياما ناس ماتت وشفنا انهم اتشالو على اكتافكم .واحنا قلنا ان دي مش مشكلتكم الغلط والتقصير من اهلها الي مش وقفو عليها والسفارة والمطار تبعكم .واللحمد لله احنا بعتين طيارة خصوصي ليها وكمان شيلينها فوق راسنا لما دخلت الجزائر .

    تاريخ نشر التعليق: 20/05/2012، على الساعة: 12:29
  2. الهادي:

    حتى ولو كان السفير الجزائري أخطأ ولم يسخر من يحمل وردة على الأكتاف كان لازم على المصريين الذين علمونا لغة الضاد على حد قولهم وهم من يدعون أنهم أبناء أم الدنيا أن يتداركو الموقف ويصححون الخطأ حفاضا على عليائهم الزائف مثل هذه التصرفات لاتصدر الا من عديم الاباقة والإنسانية

    تاريخ نشر التعليق: 20/05/2012، على الساعة: 12:20
  3. محمد:

    اتقو الله يا ايها الاشقاء مصريين جزائريين انا لله وانا له راجعون

    تاريخ نشر التعليق: 20/05/2012، على الساعة: 11:16
  4. رقية:

    و لاتزر وازرة وزر أخرى
    نحنا الجزائريين نحبو وردة ونقولو ربي يرحمها
    ونوجه كلامي للأخت نادية من الجزائر : ياأختي واش دخّل هادي في هادي المصريين حملوها ع الاكتاف لكن الخطأ كان فالمطار و اللي يتحمل المسؤولية هم المسؤولين في المطار لا المصريين
    و منبعد واش دخّل الشي اللي صاري فيهم حتى تشفاي ؟؟؟؟؟

    تاريخ نشر التعليق: 20/05/2012، على الساعة: 8:39
  5. الخضراوي:

    حتى الايقونات فيها عنصرية
    ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    تاريخ نشر التعليق: 19/05/2012، على الساعة: 23:16
  6. الخضراوي:

    وما دخل الجزائريين .المصريون وادارة مطار القاهرة اهانوا وردة وهي ميتة عيب والله عيب.
    بعد فتنة الكرة هاانتم تجددونها الله يهديكم

    تاريخ نشر التعليق: 19/05/2012، على الساعة: 23:13
  7. نادية:

    أنا جزائرية و كل الجزائريين تحب أميرة الطرب وردة الجزائرية و تكريمنا لها واجب كبير عكس البلد الشقيقة مصر لكن أقول حسبي الله و نعم الوكيل فيكم يا مصريين ما عندو وين حايزيدكم ربي. اللهم اهديهم جميعا.

    تاريخ نشر التعليق: 19/05/2012، على الساعة: 18:16
  8. ابوعمـــــر:

    اللـــوم والعتـــاب يوجـــه للســقارة .والسفـير على الاصح.اما اتهام المصرييــن فهو من الابتذال وقلة الادب……..

    تاريخ نشر التعليق: 19/05/2012، على الساعة: 9:44
  9. .Muhamad candel - Dilos:

    ماتستغربوش .. يوووه يوووه .. هو فيه حد النهارده بيفتكر !!!
    تلك احدى اغانيها ..وكأنها كانت تعرف انه سينتهى بها المسار الى : لا حمد ولا جميل !! بس بصراحة هناك تقصير منا نحن فى مصر .. ولامجادلة فى ان ذلك حق .. فقد كانت وردة مصرية جزائرية عربية !! وكان يجب ان تكرمها مصر قبل ان يتولى الجزائر تكريمها .. فأغلب عمرها كان هنا فى مصر .. وقد فعلت الكثير من اجل مصر ..وحتى لو كانت الجزائر هى التى طلبت رفع جثمانها بهذه الطريقة … كان علينا ان نرفض اهانتها بعد الموت !! وعلى فكرة .. الجزائر ليس لها اى دخل فى طريقة نقل الطرود بصفة عامة فى مط\ار القاهرة .. كما انه ليس لنا الحق فى التدخل فى طريقتهم فى الجزائر .. هذه اجراءات خاصة ولوائح تختلف من بلد لآخر !! فلنشهد بالحق .. او فلنصمت حتى لانثير الفتن بين الأشقاء …
    رحم الله وردة الجزائرية المصرية العربية !! وكل من قدم لمصر ولبلاده مايرفع اسمها بين الأمم …

    تاريخ نشر التعليق: 19/05/2012، على الساعة: 8:45
  10. uae:

    لا حول ولا قوه الا بالله اتقوا الله لعن الله من ايقظ الفتنه

    تاريخ نشر التعليق: 18/05/2012، على الساعة: 20:17

أكتب تعليقك