عقوبة أخرى ضد بن علي بالسجن المؤبد و12 عاما لوزير داخليته

قضت محكمة تونسية عسكرية بالسجن المؤبد للرئيس السابق زين العابدين بن علي غيابيا وبسجن وزير داخليته بلحاج قاسم 12 عاما لدورهما في قتل متظاهرين اثناء ثورة تونس مهد الربيع العربي بينما تم تبرئة مدير امنه الرئاسي علي السرياطي.

وهذا اول حكم ضد بن علي وكبار مساعديه بتهم المسؤولية عن قتل متظاهرين اثناء الاحتجاجات التي اطاحت بنظامه في يناير كانون الثاني العام الماضي.

وقال القاضي شكري الماجري “تم الحكم بسجن بن علي بقية الحياة.. ورفيق بلحاج القاسم 12 عاما وعدم سماع الدعوى في حق علي السرياطي”.

وقتل في ثورة تونس التي انتهت بهروب بن علي وعائلته اكثر من 300 متظاهر.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك