الجيش السوري يغلق طريق المطار و القتال متواصل في أحياء دمشق الجنوبية

قال نشطاء إن الاشتباكات التي تجري في دمشق بين القوات الحكومية والمسلحين والتي وصفها السكان بأنها أعنف معارك من نوعها في العاصمة منذ بدء الانتفاضة المستمرة منذ 15 شهرا ضد الرئيس بشار الأسد انتقلت الى حي آخر يوم الأحد.

وقال نشطاء في العاصمة إن الجيش السوري الحكومي أغلق الطريق المؤدي الى المطار ويحاول تطويق مقاتلي المعارضة في الأحياء الجنوبية مثل التضامن والحجر الأسود في محاولة لسحق الانتفاضة داخل دمشق.

وامتد القتال الى حي اللوان على المشارف الجنوبية الغربية للعاصمة.

وقال نشط طلب عدم نشر اسمه عبر موقع سكايب “هناك مئات المقاتلين في دمشق الآن وسنرى… إذا تمكن النظام من سحق المقاتلين في حي التضامن فستتوقف الاشتباكات لكن إذا لم يستطع فقد يتسع نطاقها.”

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك