المنشطات تبعدُ عداءة مغربية عن الأولمبياد

أعلن الاتحاد الدولي لالعاب القوى أن العداءة المغربية مريم العلوي السلسولي التي تنافس في سباق 1500 متر سقطت في اختبار للكشف عن تعاطي مواد منشطة وستغيب عن اولمبياد لندن.

العداءة المغربية مريم العلوي السلسولي أثناء تتويجها بهبية سباق أوريجون بالولايات المتحدة

العداءة المغربية مريم العلوي السلسولي أثناء تتويجها بهبية سباق أوريجون بالولايات المتحدة

ومريم التي فازت بفضية في بطولة العالم داخل القاعات هذا العام سبق معاقبتها بالايقاف بسبب المنشطات وبات يتهددها الآن الايقاف مدى الحياة وفقا للوائح الوكالة العالمية لمكافحة المنشطات.

وأصبحت العداءة البالغة من العمر 28 عاما أبرز مرشحة لإحراز ذهبية سباق 1500 متر في لندن عندما سجلت ثلاث دقائق و56.15 ثانية لتحقق الفوز في لقاء باريس ضمن الدوري الماسي لالعاب القوى في استاد فرنسا في وقت سابق هذا الشهر.

وكان هذا أفضل رقم في سباق 1500 متر منذ 2006 ويقل بفارق أكثر من اربع ثوان عن أفضل رقم شخصي سابق لها وهو ما أثار علامات استفهام.

وقال متحدث باسم الاتحاد الدولي لالعاب القوى في بيان “تم العثور على مادة فوروسيميد المحظورة في عينة السيدة العلوي السلسولي التي أُخذت منها.. في باريس في السادس من يوليو 2012.”

واضاف “تنازلت السيدة العلوي السلسولي عن حقها في فحص العينة الثانية ونتيجة لذلك تم إيقافها بشكل مؤقت عن مزاولة كل الأنشطة المتعلقة بألعاب القوى.”

وتابع “طبقا للوائح الاتحاد الدولي لالعاب القوى لا يزال من حقها طلب جلسة استماع يتعين ان يجريها الاتحاد المغربي لالعاب القوى في غضون الاشهر الثلاثة المقبلة.”

وكانت مريم عوقبت بالايقاف لمدة عامين في اغسطس اب 2009 لاستخدامها عقارا محفزا للاداء.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك