الشرطة الفلسطينية تصدُ هجومًا مسلحًا على مقر رئيسِ الوزراء الفلسطيني في رام الله

كشف شاهد عيان ان الشرطة الفلسطينية تبادلت اطلاق النار مع مهاجمين مجهولين عند مقر رئيس الوزراء الفلسطيني في وسط رام الله، لكن لم ترد تقارير فورية عن إصابات.

وكان رئيس الوزراء سلام فياض بعيدا عن المقر في زيارة لجنوب الضفة الغربية قرب الخليل وقت الحادث.

القوات الفلسطينية الخاصة في رام الله

القوات الفلسطينية الخاصة في رام الله

وأكد عدة شهود ان تبادل اطلاق النار استمر حوالي دقيقة وامكن سماع أبواق سيارات الاسعاف بعد ذلك بقليل.

وخفت حدة القتال مع وصول القوات الخاصة الفلسطينية بعد دقائق من بدء الحادث. وفتشت الشرطة الناس بحثا عن أسلحة فيما يبدو.

ووقع الحادث في منطقة تحظى بحكم ذاتي فلسطيني محدود في الضفة الغربية المحتلة.

ونفذت السلطة الفلسطينية إجراءات أمنية مشددة في الضفة الغربية في الاسابيع القليلة الماضية والقت القبض على عشرات المشتبه بهم في حملة امنية اثارت بعض الغضب من حكومة الرئيس محمود عباس التي تقودها حركة فتح.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. اصلاح الدين:

    الله يحميهم ويقويهم —جنود وحماية الوطن.

    تاريخ نشر التعليق: 18/09/2012، على الساعة: 8:33

أكتب تعليقك