الابراهيمي للدولية : لست مخولا بالحديث لأي وسيلة إعلام إلى أن يصدر قرار تعييني

رفض الدبلوماسي الجزائري نفي أو تأكيد نبأ موافقته على أن يحل محل الوسيط الدولي و العربي المستقيل كوفي عنان بشأن سوريا بحجة أنه “غير مخول الحديث في الموضوع لأي وسيلة إعلام ” وفق تعبيره.

و قال الإبراهي في اتصال هاتفي مع الدولية من بيته الباريسي حيث  يعتكف بعيدا عن عيون وسائل الإعلام التي تبحث عن مكانه و تسعى للوصول إليه ” هذه الأيام علي ضغوط كبيرة و أجري اتصالات كثيرة و ليس عندي وقت أبدا”.

و في سؤال حول تعيينه المرتقب اكد الدبلوماسي الجزائري : ” لست مخولا بالحديث لأي وسيلة إعلام خلال اليومين الحاليين على الأقل إلى حين صدور قرار التعيين “.

و يعتكف الاخضر الإبراهيمي في بيته بالدائرة السادسة في باريس،حيث لا يغادره إلا نادرا من أجل مهمات سريعة،و هو يقضي اليوم في إجراء و تلقي اتصالات هاتفية قبل تعيينه في المنصب الجديد.

الدبلوماسي الجزائري المخضرم الاخضر الابراهيمي

الدبلوماسي الجزائري المخضرم الاخضر الابراهيمي

و كانت مصادر بالأمم المتحدة قد أكدت أن الدبلوماسي الجزائري المخضرم الاخضر الابراهيمي وافق على ان يحل محل عنان كوسيط دولي بشأن سوريا مع انزلاق الصراع المستمر منذ 17 شهرا أكثر فأكثر الى حرب أهلية شاملة.

ويتقاعد عنان في نهاية أغسطس آب بعد ستة أشهر من توليه هذه المهمة قائلا ان خطته للسلام في سوريا تعثرت بسبب انقسام وجمود مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وقال دبلوماسيون طلبوا عدم نشر اسمائهم ان الابراهيمي -الذي ظل مترددا لعدة ايام في قبول العرض من الأمين العام للأمم المتحدة بان جي مون لشغل المنصب- لا يريد أن يظهر بصفته مجرد بديل لعنان لكنه يريد تفويضا معدلا ولقبا جديدا.

وقال دبلوماسيون انه لم يتضح بعد متى سيصدر الاعلان الرسمي عن هذه الخطوة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك