رئيس تونس المؤقت : حركة النهضة تمارس أساليب بن علي و تسيطر على دوائر الحكم

أثار الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي غضب حركة النهضة الإسلامية، شريكه الأساسي في الحكم،عندما اتهمها بممارسة أساليب النظام السابق نفسها من خلال سعيها للسيطرة على دوائر الحكم في البلاد .

وقال المرزوقي في كلمة خلال الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر الوطني الثاني لحزب المؤتمر من أجل الجمهورية ،”إن ممارسات حركة النهضة الإسلامية أو الحزب الحاكم تشبه ممارسات بن علي بخصوص السيطرة على مختلف دوائر الحكم، وتعيين اتباعه في مختلف المراكز الحساسة للدولة الى جانب المماطلة في تحقيق التنمية”.

 الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي

الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي

وحاول المرزوقي، مؤسس حزب المؤتمر من أجل الجمهورية التخفيف من وطأة هذا التشبيه،حيث قال  “أتمنى أن يواصل الحزب إنجاح تجربة فريدة في التحالف بين العلمانيين والإسلاميين المعتدلين”.

وأضاف أن هذا التحالف بين حزبه وحركة النهضة الإسلامية،وحزب التكتل من أجل العمل والحريات ليس انتهازيا كما يشيع البعض،غير أن ذلك لم يحل دون غضب حركة النهضة الإسلامية،حيث انسحب عدد من قيادييها من الجلسة منهم علي العريض وزير الداخلية ،ومحمد بن سالم وزير الفلاحة،وسمير ديلو وزير حقوق الإنسان احتجاجا على ما ورد على لسان المرزوقي.

وانطلقت أعمال المؤتمر الوطني الثاني لحزب المؤتمر من أجل الجمهورية تحت شعار “ملتزمون” وسجل حضور أغلب قياديي ونواب حركة النهضة وحزب النهضة على غرار عبد الفتاح مورو وراشد الغنوشي وأغلب وزراء الحكومة ورئيس المجلس التأسيسي مصطفى بن جعفر، في حين سجل غياب رئيس الجمهورية المؤقت المنصف المرزوقي الذي كلف أحد مقربيه بإلقاء كلمته محله .

و كان المرزوقي قد تخلى عن قيادة حزبه ‘المؤتمر من أجل الجمهورية’ فور تسلمه منصب الرئاسة في كانون الاول (ديسمبر) الماضي،علما أن الأمين العام لهذا الحزب محمد عبو سبق له أن أعلن قبل بدء أعمال المؤتمر الثاني لحزبه أن المرزوقي سيكون مرشح حزبه إلى الانتخابات الرئاسية المقبلة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك