مسلحو المعارضة السورية يسقطون مقاتلة أخرى للجيش السوري

قال مقاتلو المعارضة السورية إنهم أسقطوا مقاتلة للجيش النظامي في محافظة إدلب بشمال غرب البلاد قرب الحدود التركية.

وأضافوا في بيان أنه تم إسقاط الطائرة قرب بلدة الذهبية. وأظهرت لقطات فيديو بثتها قناة العربية التلفزيونية دخانا في السماء فيما يبدو وشخصا يهبط بمظلة.

وحلقت طائرة هليكوبتر تابعة للجيش فوق المنطقة بحثا عن الطيار فيما يبدو.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. الشاعر رحال نسيم رياض الجزائري:

    القزم القطري والحسناوات الغربيات السبع..
    في بيت مشين السمعة بنويورك اسمه مبنى الأمم المتحدة، ـأعتدر عن دكر نعته بالعربية حتى لا أجرح حياء الإخوة وهو ما,,,رـ، وهو بيت من زجاج عال تزل الصقور عن حوافه، تمارس فيه أمور سيئة.. كانت تسكن حسناوات سبع، جميلات هيفاوات زينهن زين الأعجميات من دلك الجمال الدي يفتن الأعراب الأغبياء الدين لا يعرفون أن العربيات هن أجمل نساء الكون، لكن هؤلاء الغواني كانت سمعتهن السيئة على قدر جمالهن حجما.. الأولى اسمها فرنكلينا، قتلت ملايين البشر، والثانية بريتينا، قتلت ملايين البشر كدلك، والثالثة ألمينا وهي قتالة صامتة، والرابعة إيطالينا وهي مجرمة سمراء، والخامسة آسبينا وقد اغتالت الملايين ومختصة بالهنود الحمر، والسادسة هي لقيطتهن وهي تشم نجمة سداسية على خصرها. وهي ثمرة دعارتهن لقرون. أما السابعة وهي عرابتهن وبارونتهن وأقواهن واسمها أمريكانا، وهي مدمرة كونية تاريخها مرعب..
    ودات يوم ضاع قزم خليجي وهو قطري، ضاع بمبنى الأمم المتحدة بعدما غادر كرسيه لحاجة بيولوجية، عجز عن العودة لخانته المخصصة لأمثاله، فولج من باب الخطأ ساحة الكبار، فرفع رأسه ورأى الحسناوات السبع يبتسمن، تغامزن، وأطعمنه أفخاد ضفادع وشايا ومعكرونة ودما وبرغوثا وبرتقالا وجناح قرش وحبيبات فياغرا، في صحن أكبر منه كاد أن يغرق فيه، ولما فرغ من وجبته سألته أمريكانا:
    ـ هل فهمت التعليمة يا قزومي؟؟
    فأجابها:
    ـ طبعا طبعا، أفعل كل هدا مقابل أن تجلسنني على أفخادكن وتشممنني رائحتكن النتنة.
    وبعدها شوهد هدا القزم مع ليفني الصهيونية وكانت معه زوجته وأهدتها طقما من الماس، ثم شوهد مع ليفي عراب النهظة العربية اليهودي..
    ثم شوهد في طائرة حربية قزمة مثله يقصف صحراء ليبيا..
    ضحك منه الجميع، إلا القرضاوي الدي له يد في قضية الحسناوات، نحاول فك شيفرتها ونعدكم بكشفها ما إن ننجح في فك طرف المعادلة الصعب: عالم جليل ــــــــــ قتل النفس المسلمة…./.

    تاريخ نشر التعليق: 30/08/2012، على الساعة: 23:51

أكتب تعليقك