روسيا باركت..مناع يعلنُ عن عقدِ مؤتمر للمعارضةِ السورية في دمشق قبل نهاية سبتمبر

كشف هيثم مناع رئيس هيئة التنسيق الوطنية السورية المعارضة عن عقد مؤتمر يجمع كل أطياف المعارضة السورية نهاية الشهر الجاري في العاصمة السورية دمشق.

و قال مناع في حديث إلى تلفزيون دبي بثت مقاطع منه في نشرة الأخبار إن الدعوة إلى هذا المؤتمر وجهت إلى جميع الأطراف بما في ذلك الأخضر الإبراهيمي الوسيط العربي و الأممي إلى سوريا و ان الهيئة ستبذل المستحيل لعقده في سبتمبر على حد تعبيره.

و أضاف مناع : ” سنفعل المستحيل لعقد المؤتمر نهاية هذا الشهر و لن يمنعنا أحد من عقده،قد يتغيب عليه بعض الأشخاص لأسباب أمنية و لكنه سيعقد و إن شاء الله سينجح”.

هيثم مناع رئيس هيئة التنسيق الوطنية السورية المعارضة أثناء مقابلته مع تلفزيون دبي

هيثم مناع رئيس هيئة التنسيق الوطنية السورية المعارضة أثناء مقابلته مع تلفزيون دبي

و في رده على سؤال بشأن إمكانية دعوة الإبراهيمي لحضوره قال مناع إنه الهيئة ستوجه الدعوة للجميع،متحدثا عن لقاء سيجمعه بكل من وزير الخارجية الصيني يانغ جيه تشى،و الروسي سيرغي لافروف و وزراء آخرين من دول الإتحاد الأوروبي الذين ستوجه إليهم دعوة لحضور المؤتمر ليكون هناك تمثيل عال في الجلسة الافتتاحية حسب تعبيره.

و عن أهداف المؤتمر قال مناع إنه سيسعى إلى تقوية معارضة الداخل في وجه ما أسماها جميع الظواهر الطفيلية التي أصبحت تنمو كالفطر في الخارج وفق تعبيره،مؤكدا ان بعضها تحول إلى مرتزقة و لم يعد مناضلا من أجل الحرية.

و تزامنت تصريحات مناع لتلفزيون دبي مع إعلان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو تدعم مبادرة هيئة التنسيق الوطنية السورية (معارضة الداخل) لعقد مؤتمر لكل أطياف المعارضة في دمشق.

وقال لافروف على هامش قمة منتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ المنعقدة في فلاديفوستوك الروسية إن روسيا ليست لديها مصالح عمل في سورية وأنها ترفض العقوبات فقط كونها لن تأتي بأية نتيجة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. محمد الهادي:

    هذا دليل اخر علي الرجل عميل لنظام بشار الاسد. فهل يعقل الاف السوريين يموتون تحت قصف طائرات بشار الاسد و هو يذهب الي دمشق و قال انا معارض قال؟؟؟
    يتهم غيره بالمرتزقة و المعروف ان المرتزق وحده يعرف من هم المرتزقة لانه هو مرتزق.
    و في النهاية من هو هذا الرجل و ما هذ شعبيته في سوريا؟
    هذا الرجل ظاهرة صوتية عرفناه فقط عبر قناة الجزيرة يتاجر بحقوق الانسان. و الان و العهدة علي من يريو ذلك يتلقي اموالا من ايران و من محيط بشار الاسد. الثورة السورية مستمرة و لن تلتفت الي اشباه المعارضين.

    تاريخ نشر التعليق: 09/09/2012، على الساعة: 12:28

أكتب تعليقك