ملك الأردن و زوجته يتناولان عشائهما في حضرة مجلس نواب اليهود البريطانيين

كشفت صحيفة بريطانية أن العاهل الأردني الملك عبد الثاني و زوجته الملكة رانيا العبد الله سيحلا ضيفا شرف على العشاء السنوي لمجلس نواب اليهود البريطانيين في تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

ونسبت صحيــفة “جويش كرونيكل” الأسبوعـــية الصادرة من لندن إلى لورانس براس أمين صندوق المجلس قوله إن “هذا يمثل انقلاباً، لكن بالطبع هناك حدث مشابه في السابق تمثل في حضور والد العاهل الأردني الملك الراحل حسين العشاء السنوي للمجلس قبل عدة سنوات”.

العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني و زوجته رانيا العبد الله

العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني و زوجته رانيا العبد الله

وأضاف براس “تمر هذا العام الذكرى الثامنة عشرة لاتفاق السلام بين إسرائيل والأردن وشعرنا أن من المناسب أحياء هذه الذكرى من خلال دعوة العاهل الأردني، الذي كان حريصاً على التواصل مع الجالية اليهودية”.

وتابع قائلا “نتوقع أيضاً مشاركة عضو بارز جداً في الحكومة الإسرائيلية، كما تم توجيه دعوة إلى أحد أفراد الأسرة الملكية البريطانية لحضور العشاء السنوي”.

و أشار أمين صندوق مجلس نواب اليهود البريطانيين إلى أن دعوة الملك عبد الله الثاني إلى العشاء السنوي “حظيت بمباركة الحكومة الإسرائيلية”.

و كانت الصحيفة نفسها ذكرت في حزيران/يونيو الماضي أن الملك عبد الله الثاني أجرى مباحثات مع ممثلي الجالية اليهودية في بريطانيا خلال لقاء نظمه رئيس مجلس القيادة اليهودية ميك ديفيز صيف العام الحالي.

و لم يصدر أي تعقيب من الديوان الملكي الأردني على هذه المعلومات.

و يعبر مجلس نواب اليهود البريطانيين من أكثر الجهات دعما لإسرائيل بالمال و النفوذ في بريطانيا و خارجها،و سبق و ان نظم عدة انشطة لجمع تبرعات للجيش الإسرائيلي و دعم الحكومة الإسرائيلية في مواقفها المتطرفة ضد الفلسطينيين في مقدمتها مجزرة الرصاص المصبوغ التي نفذها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك