المرزوقي لصحافي: ما قلة الحياء هذه يا بليد ؟

استشاط الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي غضبا و انفجر في وجه أحد الصحافيين،حينما كان يتحدث إلى قنوات تلفزية عربية و هذا الأخير يتحدث في هاتفه المحمول.

الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي

الرئيس التونسي المؤقت منصف المرزوقي

و كان المرزوقي يعلق على قرار ترحيل صخر الماطري صهر الرئيس التونسي المخلوع زين العابدين بن علي من الأراضي القطرية استجابة لمطالب الحكومة التونسية،قبل أن يتوقف فجأة عن الحديث و يلتف خلفه نحو  أحد المتواجدين في القاعة حيث كان المرزقي يجيب على السؤال وقال له بحدة باللغة الفرنسية .. “بحق السماء”.

و لم يقف المرزوقي عند هذا الحد،بل أبعد الميكروفون ثم بدأ يصرخ موجهاً كلامه للشخص الذي أفادت وسائل إعلام أنه صحفي قائلاً: “هذا ليس معقول. أنا أتحدث وأنت تتكلم في الهاتف.. ما قلة الحياء هذه ؟…..يا لك من بليد !” حسب الفيديو الذي حصلت الدولية على نسخة منه.

و بعدها صرخ الرئيس التونسي بكلمات فرنسية و هو يقفز من مكانه.

و لا تعرف جنسية الصحافي الذي أغضب الرئيس التونسي المؤقت الذي يصفه بعض خصومه في تونس بالمريض نفسيا.

و كان برلماني تونسي يدعى الطاهر هميلة و يشغل منصب النائب بالمجلس الوطني التأسيسي التونسي وعضو المكتب السياسي لحزب المرزوقي “المؤتمر من أجل الجمهورية” قد طالب بما أسماه “عرض الرئيس المؤقت منصف المرزوقي على طبيب نفسي للتأكد من سلامة مداركه العقلية”

 


مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. وناس:

    شكلو مش شارب الحبة الصبح هههههههههه

    تاريخ نشر التعليق: 14/09/2012، على الساعة: 0:56

أكتب تعليقك