تونس تسجنُ مستشار رئيس الجمهورية

قضت محكمة عسكرية في تونس بسجن أيوب المسعودي المستشار الإعلامي السابق للرئيس التونسي منصف المرزوقي لمدة أربعة أشهر مع تأجيل التنفيذ بتهمة “تحقير الجيش والمس من هيبة المؤسسة العسكرية في قضية تسلط الضوء على حدود حرية التعبير في البلاد.

وقال المحامي خالد الكريشي ان المحكمة قضت بسجن المسعودي اربعة اشهر مع تأجيل التنفيذ ورفع حظر السفر الذي كان مفروضا عليه منذ منتصف شهر أغسطس آب الماضي.

أيوب المسعودي المستشار الإعلامي للرئيس التونسي منصف المرزوقي

أيوب المسعودي المستشار الإعلامي للرئيس التونسي منصف المرزوقي

وقال المسعودي الذي استقال قبل اشهر من منصبه كمستشار اعلامي للمرزوقي  “القضية سياسية لأنها تؤكد السعي لإضفاء قداسة على المؤسسة العسكرية وجعلها فوق النقد او المحاسبة.”

و أضاف” أنا لست سعيدا بالحكم وساواصل التحدي لكشف الحقيقة للناس. سأطلب استئناف الحكم وطلب مكافحة الجنرال رشيد عمار.”

وانتقد المسعودي في تصريحات صحفية الجنرال في الجيش رشيد عمار وطالب بالكشف عن حقيقة تورطه في تسليم رئيس وزراء ليبيا السابق. وعبر المسعودي صراحة عن دعمه للاحتجاجات الاخيرة في سيدي بوزيد ضد الحكومة.

ويعتبر انتقاد المؤسسة العسكرية امرا نادرا في تونس حيث تتفادى عادة وسائل الاعلام التعرض لاداء الجيش بالنقد.

وتقود حركة النهضة الاسلامية الحكومة مع حزبين علمانيين بعد فوزها في الانتخابات التي جرت في 23 اكتوبر تشرين الاول العام الماضي.

وتواجه الحكومة الحالية انتقادات واسعة من المعارضة العلمانية بأنها تكمم حرية التعبير وانها بصدد انتاج ديكتاتورية جديدة شبيهة بالنظام السابق. وتنفي الحكومة هذه الاتهامات باستمرار.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك