هادية..أولُ مسلمةٍ تدخلُ الحكومة النرويجية

 أقدم جينس شتولتنبرج، رئيس الوزراء النرويجي على تعيين هادية طاجيك، وهي مسلمة، كوزيرة للثقافة لاول مرة في تاريخ البلاد،لتصبح طاجيك (29 سنة) أصغر وزيرة و أول مسلمة تدخل الحكومة النرويجية في تاريخ الدولة الإسكندنافية.

و أعلنت وزيرة الثقافة المسلمة الجديدة، عن برنامجها خلال الفترة المقبلة، مشددةً على ضرورة أن يكون التنوع الثقافي جزءًا مكملا لحياة الجميع في النرويج.

هادية طاجيك أول مسلمة فى حكومة النرويج.. تاريخ من النضال في الدفاع عن الحجاب

هادية طاجيك أول مسلمة فى حكومة النرويج.. تاريخ من النضال في الدفاع عن الحجاب

وهادية طاجيك، نشأت في عائلة باكستانية، استقرت في النرويج، حيث عملت في مجال الإعلام حتى أصبحت مستشارة للقضايا الاجتماعية لوزير العمل النرويجي.

عرفت طاجيك بالنشاط السياسي منذ سن مبكرة، فكانت من قادة حركة العمال الشباب بين عامي 1999 و2002، كما عملت كمستشار سياسي لوزير العدل النرويجي بين عامي 2008 و2009 وأصبحت ضمن مجموعة ما يعرف “علاقات الحجاب” بالوزارة التي كان من أحد أبرز قراراتها أنها منحت الحق للشرطيات النساء في ارتداء الحجاب أثناء العمل.

يذكر أن طاجيك كانت قد انتخبت في 14 سبتبمر عام 2009 كعضو في البرلمان النرويجي عن حزب العمل عن العاصمة النرويجية أوسلو، بعد وضعها ضمن المرشحين علي قائمة الست مقاعد الآمنة لحزب العمل، وهي مقاعد مضمون وصول من يترشح لها عن الحزب.

وأعلنت الوزيرة عن برنامجها في الأشهر المقبلة والذي قالت أنه سيراعي التنوع الثقافي في المجتمع الذي أصبح جزءاً من حياة النرويجيين اليومية.

و عرفت هادية بمعاركها السياسية دفاعا عن المسلمين في النرويج خاصة حق النساء المسلمات في ارتداء الحجاب في الأماكن العامة،ما جعلها تتعرض لهجوم دائم من قبل الأحزاب المتطرفة و العنصريين في البلاد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك