نسور قرطاج تخطفُ ورقة التأهل الافريقية

تأهلت تونس الى نهائيات كأس أمم افريقيا لكرة القدم 2013 بعد تعادلها مع سيراليون بدون أهداف في استاد المنستير في جولة الاياب بالدور الأخير في التصفيات .

وكان المنتخب التونسي تعادل مع سيراليون 2-2 في مباراة الذهاب ليضمن بلوغ نهائيات البطولة الافريقية للمرة السادسة عشرة في تاريخه بأفضلية تسجيل هدفين خارج ملعبه.

ولم تستغل تونس النقص العددي في صفوف الفريق الضيف بعد طرد المدافع جبريل سانكو بسبب الاعتداء على حمدي الحرباوي واخفق مهاجموها في هز الشباك.

صورة تذكارية للمنتخب التونسي لكرة القدم

صورة تذكارية للمنتخب التونسي لكرة القدم

وقال اسامة الدراجي لاعب وسط تونس عقب اللقاء‭ ‬”كانت المباراة صعبة ولم نقدم مباراة جيدة لكن المهم اننا كسبنا بطاقة التأهل الى النهائيات وسنسعى لبذل المزيد من الجهد لتصحيح الاخطاء في المستقبل.”

ولم يقدم منتخب تونس اداء جيد وافتقد للتنسيق بين خطوطه الثلاثة ولم يهدد مرمى منافسه الا نادرا وصنع ابرز فرصة عندما هيأ المهاجم الحرباوي الكرة بصدره وسددها بشكل رائع لكنها مرت بجانب المرمى في الدقيقة 14.

وقاد صابر خليفة هداف ايفيان الفرنسي هجمة سريعة واندفع داخل منطقة الجزاء لكن تسديدته مرت بجانب المرمى بعد نصف ساعة من بداية اللقاء.

ومع بداية الشوط الثاني حاولت تونس الضغط على الفريق الزائر بالاعتماد على اللعب من الاطراف لكنها لم تخلق فرصا خطيرة بينما اعتمدت سيراليون على الهجمات المرتدة التي كادت ان تخطف من احداها هدف الفوز.

واعاد الظهير الأيسر فاتح الغربي كرة ضعيفة بالرأس الى حارس مرماه أيمن المثلوثي لكن السو كمارا مهاجم سيراليون استحوذ عليها وحاول أن يضعها من فوق المثلوثي الذي تألق وانقذ تونس من هدف في الدقيقة 67.

وقال قلب الدفاع أيمن عبد النور “كانت المباراة صعبة مثلما كان متوقعا حيث لم نجد المساحات في دفاع المنافس رغم النقص العددي في صفوفه بعد أن اغلق الطرق المؤدية الى مرماه لكن المهم هو اننا كسبنا بطاقة التأهل الى النهائيات.”

وأضاف عبد النور مدافع تولوز الفرنسي قوله “مستوى الفريق يمر بمرحلة تصاعدية وسنسعى للاستعداد جيدا لنهائيات كاس أمم افريقيا.”

وسبق لتونس احراز كأس أمم افريقيا مرة واحدة في تاريخها عندما استضافت البطولة في 2004.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك