مقتل سياسي تونسي و إصابة متظاهرين في اشتباكات دامية بين علمانيين و سلفيين

قتل سياسي تونسي واصيب تسعة متظاهرين  في اشتباكات بين محتجين مؤيدين لحركة النهضة التي تقود الحكومة وعلمانيين مناهضين لها في مدينة تطاوين في جنوب تونس فيما قد يغذي المخاوف من العنف السياسي.

اشتباكات بين علمانيين و سلفيين في تونس

اشتباكات بين علمانيين و سلفيين في تونس

وقالت وكالة الانباء الرسمية ان “اشتباكات بين مشاركين في مسيرة نظمتها رابطة حماية الثورة (وهي مقربة من حركة النهضة) واشخاص آخرين تسببت في مقتل شخص واصابة تسعة اخرين بجروح”. ‭‭‭‭ ‬‬‬‬

وقال خميس كسيلة القيادي بحركة نداء تونس العلمانية التي يقودها رئيس الوزراء السابق الباجي قائد السبسي  ان “منسق الحركة في تطاوين لطفي نقض مات بعد اعتداء عناصر من رابطة حماية الثورة وهي ميليشات تابعة للنهضة”.

ولم يتسن على الفور الحصول على تعليق رسمي.

وأكد القيادي بحركة “نداء تونس” الأزهر العكرمي إن هذه الجريمة هي نتاج لدعوات العنف والتعبئة التي تقوم بها حركة النهضة الإسلامية ضد حركة نداء تونس، مضيفاً أن هذه الجرائم تستوجب التتبع قضائيا على الصعيدين الوطني والدولي.

وهذه اول اشتباكات عنيفة تجري بين مؤيدي احزاب سياسية في البلاد منذ الثورة التي اطاحت بالرئيس السابق زين العابدين بن علي في يناير كانون الثاني 2011.

وتقود حركة النهضة الاسلامية الحكومة بعد فوزها العام الماضي في انتخابات اعقبت الاطاحة بالرئيس السابق. وتواجه الحكومة انتقادات واسعة من المعارضة بانها غير ديمقراطية وتتسامح مع العنف السلفي ضد العلمانيين.

‭‭ ‬‬ ‭‭‭

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. عاشقه ليبيا:

    الله يستر علي الربيع العربي قريب يصير ربيه اسود

    تاريخ نشر التعليق: 18/10/2012، على الساعة: 20:05

أكتب تعليقك