مصر تدين غارات إسرائيل على غزة..و تنفي تقارير عن نيتها سحب سفيرها من تل أبيب

أدانت مصر  الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة وطالبت بوقفها مُحذرة من انعكاساتها على أمن المنطقة.

و نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن وزير الخارجية محمد كامل عمرو قوله “مصر تدين بكل شدة ووضوح ما تقوم به إسرائيل في قطاع غزة من هجوم وعمليات لقتل المدنيين واغتيالات.”

وأضاف “ما تقوم به اسرائيل أمر غير مقبول.”

وزير الخارجية محمد كامل عمرو

وزير الخارجية محمد كامل عمرو

وقالت الوكالة إن عمرو اعتبر ما تفعله إسرائيل “في غاية الخطورة ويأتي في مرحلة حرجة تمر بها المنطقة الأمر الذي يهدد بإشعال الموقف بصورة خطيرة.”

وأضافت إنه طالب إسرائيل بوقف الغارات فورا مُحذرا مما يمكن أن يكون “انعكاسات سلبية على أمن واستقرار المنطقة.”

ورفض الوزير المصري في مؤتمر صحفي تأكيد تقارير وسائل إعلام محلية عن اتجاه مصر لسحب سفيرها من اسرائيل إذا استمرت الغارات.

وقال “مصر سوف تتعامل مع الوضع خطوة بخطوة وسترى ما سيحدث.”

ووقعت الغارات على الرغم من بوادر على أن مصر نجحت في عقد هدنة بين الفلسطينيين وإسرائيل بعد تصاعد في العنف استمر خمسة أيام وشهد إطلاق ما يزيد على مئة صاروخ على إسرائيل من القطاع الذي تعرض لهجمات إسرائيلية انتقامية.

ومنذ انتخابه في يونيو حزيران قوى الرئيس محمد مرسي الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين علاقات مصر مع حماس التي ترتبط فكريا بالجماعة والتي تدير قطاع غزة.

وأدان حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان الغارات الإسرائيلية واغتيال القيادي العسكري في حماس أحمد الجعبري في إحدى الغارات.

ودعا في بيان إلى رد فعل عربي ودولي سريع.

وقال البيان “يؤكد حزب الحرية والعدالة إدانته الكاملة لعملية الاغتيال الإسرائيلية التي قامت قوات الاحتلال بها ضد القائد القسامي أحمد الجعبري وهي الجريمة التي تحتاج إلي تحرك عربي ودولي سريع لوقف هذه المجازر في حق الشعب الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة.”

وأضاف البيان “يجب على دولة الاحتلال أن تعي أن التغيير الذي شهدته المنطقة العربية وخاصة مصر لن يسمح بوضع الشعب الفلسطيني تحت وطأة العدوان الاسرائيلي كما كان في الماضي.”

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. Med:

    malkome a sahbi qdame, had lkhabar achi s7i7, rah deja sa7bo safir dialhome, sir chouf taqrir ri2asi lmissri

    تاريخ نشر التعليق: 14/11/2012، على الساعة: 23:23

أكتب تعليقك