جلطة دموية تدخلُ كلينتون المستشفى

نقلت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون إلى مستشفى في نيويورك لتلقي العلاج في أعقاب اكتشاف وجود تجلط دموي إثر ارتجاج أصيبت به في وقت سابق من هذا الشهر، حسبما ذكر مسؤول رسمي.

وقال مساعد وزيرة الخارجية فليبي رينس إن “الأطباء اكتشفوا تكون جلطة دموية نجمت عن ارتجاج تعرضت له قبل عدة أسابيع”.

وأوضح رينس أن كلينتون “تخضع حاليا للعلاج بمضادات التخثر وأنها تعالج بمستشفى نيويورك-بريسبتيريان حتى يتمكنوا (الأطباء) من متابعة علاجها على مدى الـ48 ساعة المقبلة”.

 وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون

وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون

وكانت كلينتون قد اصيبت بفيروس في المعدة وفقدت وعيها، مما أصابها بارتجاج في 15 كانون أول/ ديسمبر الجاري. وكانت تتعافى في منزلها وتمت متابعتها بشكل منتظم من قبل الأطباء الذين قالوا في الآونة الأخيرة إن بإمكانها العودة إلى العمل.

وتم اكتشاف الجلطة الدموية خلال فحص روتيني.

وقامت كلينتون برحلات مكثفة في شهري نوفمبر و ديسمبر بعد أن أعلنت أنها تعتزم التنحي عن منصبها، بما في ذلك رحلات وداع إلى آسيا وأوروبا والتوسط لوقف إطلاق النار بين إسرائيل والفلسطينيين.

ورشح الرئيس الأمريكي باراك أوباما الأسبوع الماضي عضو مجلس الشيوخ جون كيري ليخلف كلينتون في منصب وزير الخارجية. ويتعين موافقة مجلس الشيوخ الأمريكي على ترشيح كيري، الذي من المتوقع أن يوافق عليه.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك