القوات التشادية تقتل الجزائري مختار بلمختار ” الأعور” منفذ هجوم إن اميناس

أعلن متحدث باسم القوات المسلحة التشادية إن جنودا تشاديين في مالي قتلوا مختار بلمختار أحد كبار قادة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي أثناء هجوم على قاعدة للمتمردين الإسلاميين .

وسيكون مقتل بلمختار الذي أعلن مسؤوليته عن الاحتجاز الدامي لعدد كبير من الرهائن في منشأة لإنتاج الغاز بجنوب الجزائر في وقت سابق هذا العام ضربة كبيرة للمتمردين الإسلاميين في شمال مالي الذين طردتهم قوات فرنسية وأفريقية إلى معاقلهم الجبلية.

وقال الجنرال زكريا قوبونج المتحدث باسم القوات المسلحة التشادية في بيان أذيع على التلفزيون التشادي “دمرت القوات المسلحة التشادية العاملة في شمال مالي ظهر اليوم السبت الثاني من مارس قاعدة للإرهابيين بالكامل… وضمت الحصيلة مقتل عدد من الإرهابيين من بينهم قائدهم مختار بلمختار.”

وأعلن بلمختار المسؤولية عن احتجاز عشرات الرهائن الأجانب في منشأة إن أميناس للغاز في جنوب الجزائر في يناير كانون الثاني الذي قتل خلاله أكثر من 60 شخصا.

الجزائري مختار بلمختار أحد كبار قادة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي

الجزائري مختار بلمختار أحد كبار قادة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي

و اعلن بلمختار تأسيس كتيبة جديدة من المقاتلين تحمل اسم “الموقعون بالدماء”، وهي الكتيبة التي اعلنت مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف موقعا للغاز في ان اميناس في جنوب شرق الجزائر  ما ادى بعد تدخل الجيش الجزائري الى مقتل 34 رهينة و15 من المهاجمين الخاطفين.

وتنشر تشاد اكثر من الفي جندي في مالي وهم يقاتلون مع الجيش الفرنسي في جبال ايفوقاس حيث يتمركز المقاتلون الاسلاميون منذ انسحابهم من المدن في شمال مالي اثر تدخل الجيش الفرنسي.

ويأتي هذا الاعلان بعد اعلان الرئيس التشادي ادريس ديبي مقتل احد ابرز قادة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي الجزائري عبد الحميد ابو زيد على ايدي الجنود التشاديين، الامر الذي لم تؤكده باماكو ولا باريس والجزائر.

وكان بلمختار احد قادة تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي قبل ان ينشق عنها في /اكتوبر الماضي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك