السرطان يفتك بالرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز..و الحكومة تنشر الجيش بعد وفاته

أعلن نائب الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في كلمة من خلال التلفزيون ان الرئيس هوغو تشافيز توفي بعد معركة مع السرطان استمرت عامين وانهت حكم الزعيم الاشتراكي الذي استمر 14 عاما للدولة الواقعة في امريكا الجنوبية.

وبعيد إعلان وفاته، نشرت الحكومة الفنزويلية الجيش لضمان السلام في البلاد فيما ناشد قائد الجيش عبر التلفزيون الحكومي الشعب الفنزويلي تقديم الدعم لنائب الرئيس مادورو، الذي كان تشافيز نفسه قد عينه خليفة له.

وقال مادورو وهو يبكي “تلقينا الخبر الأكثر مأسوية وحزناً الذي يمكن أن نعلنه للشعب. عند الساعة 16:25 بحسب التوقيت المحلي اليوم الخامس من مارس توفي قائدنا الرئيس هوغو تشافيز فرياس”.

الرئيس الفلنزويلي الراحل هوغو تشافيز

الرئيس الفلنزويلي الراحل هوغو تشافيز

وكانت الحالة الصحية لتشافيز البالغ من العمر 58 عاماً قد تدهورت بسرعة في الساعات القليلة الماضية، حيث أصيب بالتهاب حاد في الجهاز التنفسي، ما جعل حالته “حرجة”.

وفي وقت سابق، اتهم مادورو مسؤول عسكري أميركي بالتآمر على بلاده، وأعلن طرده من كراكاس خلال 24 ساعة.

واتهم مادورو “أعداء فنزويلا التاريخيين” بالتسبب في إصابة تشافيز بمرض السرطان، وقال إنه سيتم تشكيل لجنة علمية وأنه لا يشك في أنها ستكشف عن أن “تشافيز تعرض لهجوم بهذا المرض .. فالأعداء التاريخيون لهذه الأمة بحثوا عن طرق لإيذاء صحة قائدنا”.

وقارن مادورو وفاة تشافيز بوفاة الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات.

وفي وقت لاحق أعلن وزير الخارجية الفنزويلي الياس خاوا عن طرد مسؤولين عسكريين بسبب إجرائهما اتصالات غير مسموح بها مع مسؤولين عسكريين فنزويليين.

وقال خاوا إن المسؤولين العسكريين التابعين للقوات الجوية الأميركية اعتبرا “شخصين غير مرغوب بهما” وسيطردان من فنزويلا.

واجتمعت القيادة السياسية والعسكرية الفنزويلية في القصر الرئاسي بعد أن أعلنت الحكومة تدهور صحة تشافيز طبقا للتلفزيون الحكومي.

 

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك