مقتل جندي فرنسي خامس و إصابة آخرين..في كمين ضد القوات الفرنسية في مالي

أعلنت الحكومة الفرنسية أن جنديا فرنسيا خامسا قتل في الحملة العسكرية المستمرة منذ تسعة أسابيع ضد متشددين إسلاميين في مالي.

وذكر مكتب الرئيس الفرنسي فرانسوا أولوند ووزارة الدفاع أن عبوة ناسفة انفجرت أسفل مركبة اثناء البحث عن مخبأ لأسلحة المتمردين بمنطقة ايفوغاس الجبلية في مالي .

الجندي الفرنسي الكسندر فان دورين (24 عاما) من الفوج الأول من مشاة البحرية من منطقة أنجوليم خامس جندي فرنسي يلقى حتفه في مالي

الجندي الفرنسي الكسندر فان دورين (24 عاما) من الفوج الأول من مشاة البحرية من منطقة أنجوليم خامس جندي فرنسي يلقى حتفه في مالي

وأضافت الحكومة أن الجندي الكسندر فان دورين (24 عاما) من الفوج الأول من مشاة البحرية من منطقة أنجوليم لقي حتفه وأصيب ثلاثة جنود اخرين.

وشنت فرنسا عملية برية وجوية في يناير كانون الثاني لانهاء سيطرة المتمردين الإسلاميين على المنطقة قائلة إن المتشددين يمثلون خطرا على أمن غرب إفريقيا وأوروبا.

وأنهت العملية سيطرة الإسلاميين على شمال مالي وأسقطت عشرات من القتلى منهم. وتراجع متمردون آخرون إلى الكهوف الجبلية والمخابيء في الصحراء المليئة بالأسلحة والامدادات.

وأصدر مكتب أولوند بيانا قال فيه إن العملية العسكرية في “مرحلتها الأخيرة والأكثر دقة.”

وتدرس الأمم المتحدة تشكيل قوة قوامها عشرة آلاف فرد في مالي المستعمرة الفرنسية السابقة قبل الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقررة في يوليو تموز وهو موعد وصفه دبلوماسي أوروبي بأنه “سباق مع الزمن”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك