اجتماع طارئ للمجلس الأعلى للأمن الجزائري لبحث تطورات صحة الرئيس

عقد المجلس الأعلى للأمن في الجزائر اجتماعا عاجلا شارك فيه كبار الجنرالات في الجيش الجزائري و المسؤولين لبحث تداعيات تطورات مرض الرئيس عبد العزيز بتفليقة و نقله إلى باريس على عجل.

و بحسب معلومات الدولية فقد وضع المجلس خططا أمنية طارئة للتعامل مع أي تطورات قد تشهدها صحة الرئيس بوتفليقة من بينها لا قدر الله وفاته.

و كانت طائرة جزائرية خاصة قد وصلت إلى باريس و على متنها الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة في حالة صحية حرجة لتلقي العلاج في مستشفى فال دوكراس الباريسي وفق ما علمته الدولية من مصدر دبلوماسي فرنسي.

 

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك