بعد حرق مقار للإخوان المسلمين..إصابة أكثر من خمسين متظاهرا بطلقات خرطوش

أعلنت مصادر طبية أن نحو 50 شخصا أصيبوا بطلقات الخرطوش خلال مسيرة لمعارضي الرئيس المصري محمد مرسي  أمام مقر حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين بمدينة حوش عيسى في دلتا النيل.

وقال مصدر إن خمسة من المصابين نقلوا إلى مستشفى العيون في مدينة دمنهور القريبة لعلاجهم.

وقال شهود عيان إن المسيرة التي شارك فيها ألوف المطالبين بتنحي مرسي الذي ينتمي لجماعة الإخوان تعرضت لطلقات الخرطوش عند مرورها أمام مقر الحزب وإن سكانا حاصروا المقر بعد الحادث.

وقال الحزب في بيان إن بلطجية حاولوا التعدي على المقر وإن أعضاء فيه ألقوا القبض على عدد منهم لتسليمهم للشرطة.

وقالت جماعة الإخوان المسلمين إن ثمانية مقار لها ولحزبها هوجمت في مدن مختلفة بينها المقر الرئيسي للجماعة في محافظة الإسكندرية الساحلية الذي اقتحمه المعارضون وألقوا محتوياته في الشارع وأشعلوا فيها النار والمقر الرئيسي للجماعة في محافظة الشرقية.

معارضون لمرسي يضرمون النار قرب مقر لجماعة الإخوان المسلمين في المقطم

معارضون لمرسي يضرمون النار قرب مقر لجماعة الإخوان المسلمين

وقال شهود إن مئات من معارضي مرسي أحرقوا مقرا لحزب الحرية والعدالة وأحرقوا واجهة مقر آخر للحزب في مدينة بني سويف جنوبي القاهرة في الساعات الأولى من الصباح.

وقال شاهد إن المحتجين هاجموا المقرين بالزجاجات الحارقة وإن أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين اشتبكوا مع المهاجمين أمام المقر الذي أحرقت واجهته. وأضاف أن طلقات الخرطوش والحجارة استخدمت في الاشتباك.

وقالت مصادر صحية إن شخصين أصيبا في الاشتباك ونقلا إلى مستشفى بني سويف العام.

وقال مسؤول في جماعة الإخوان المسلمين في الشرقية طالبا ألا ينشر اسمه إن مقر الجماعة في مدينة أبو حماد في المحافظة هوجم وأشعلت فيه النار.

وأضاف أن الجماعة أخلت مقارها ومقر حزبها الحرية والعدالة في المحافظة بعد الهجوم الذي استهدف مقرها الرئيسي في الزقازيق يوم الجمعة والذي قتل فيه أحد أعضائها.

وقال شهود إن معارضين أشعلوا النار بمقر حزب الحرية والعدالة في قرية طناح القريبة من مدينة المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية.

وقالت أمانة حزب الحرية والعدالة في مدينة السنبلاوين إحدى مدن الدقهلية إن “بلطجية” رشقوا مقر الحزب في المدينة بالحجارة يوم الأحد مما تسبب فى تحطيم الزجاج وتكسير المدخل وإنهم مزقوا شعارات الحزب خارج المقر.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك