الإتحاد الأفريقي : مصر تخاطر بدخول مستنقع حرب أهلية باستبعاد الإسلاميين من الحكم

حذر الاتحاد الافريقي من أن مصر تخاطر بالوقوع في حرب أهلية ما لم تتسع حكومتها المؤقتة التي جرى تنصيبها هذا الاسبوع لتضم اسلاميين.

وعلق الاتحاد الذي يتخذ من اديس ابابا مقرا له انشطة مصر هذا الشهر بعد ان اطاح الجيش بالرئيس محمد مرسي في الثالث من يوليو تموز بعد احتجاجات شوارع هائلة على حكمه.

وقال الفا عمر كوناري الرئيس السابق لمالي الذي عينه الاتحاد الافريقي على رأس لجنة تختص بالشأن المصري ان السلطات الانتقالية لم تحقق ما قال انها اهدافها الخاصة بتشكيل حكومة تضم كل الاطراف.

ألفا عمر كوناري مبعوث الاتحاد الافريقي إلى مصر

ألفا عمر كوناري مبعوث الاتحاد الافريقي إلى مصر

و أضاف كوناري في مؤتمر صحفي في العاصمة الاثيوبية “الخطر الاول (لاستبعاد الاسلاميين) هو … زيادة حدة الاضطراب. وهذا الاضطراب يمكن ان يؤدي إلى خطر اكبر للحرب الاهلية وخطر زيادة العنف يوميا.”

وقال وزير الخارجية الامريكي جون كيري ان مصر ربما تفادت وقوع حرب اهلية هذا الشهر.

واشار الى ان ذلك يمثل عنصرا تضعه واشنطن في اعتبارها حين تتخذ قرارها بخصوص ان كانت ستوقف اغلب معوناتها إلى القاهرة وهو ما ستكون ملزمة به قانونا اذا صنفت الاطاحة بمرسي على انها انقلاب عسكري.

ومهد عزل مرسي الذي ينتمي لجماعة الاخوان المسلمين الطريق لتشكيل حكومة انتقالية جديدة هذا الاسبوع تتولى مسؤولية استعادة الحكم المدني وانعاش الاقتصاد. ولم تضم الحكومة الجديدة اسلاميين.

وتظاهر الاف من انصار مرسي امام مقر مجلس الوزراء ونظموا مسيرات في شوارع القاهرة يوم الاربعاء استنكارا للحكومة الجديدة التي يدعمها الجيش ولاظهار انه لا نية لديهم للاذعان لأوامر الجيش.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقان 2

  1. محمد من الجزائر:

    ههههههههههههه .
    نصيحة الإتحاد الإفريقي لمصر .
    فهل نسوا أنفسهم ، أن الإنقلابات في دولهم ، يقوم بها عسكري برتبة شاويش ، وتحدث أحيانا كل 15 يوما ، بعد الإنقلاب الأول !

    تاريخ نشر التعليق: 20/07/2013، على الساعة: 11:20
  2. مكسار زكريا كاتب و شاعر جزائري Mekesser Zakaria Auteur:

    ** الثورات العربية **

    إن الثورات العربية التحريرية مع الإستعمار الأجنبي ، تبدو متناقضة مع الثورات الإنتفاضة الديمقراطية ، لما فيه من الفجوة التغريبية للشعب العربي من السلطات و الحكام و النظام ، هذا التغريب كاد أن يكون استعمارا للشعوب العربية ، و فعل فيهم الدمار و الحرب ما لم يفعلة الأجنبي ، رغم المدح و الغناء بثورات التحرير ، و هذا التناقض له معاني كثيرة مؤلمة و مؤسفة … ،

    ـ بقلم : الكاتب ، الأديب ، الشاعر و الفيلسوف الكبير مكسار زكريا

    تاريخ نشر التعليق: 19/07/2013، على الساعة: 5:42

أكتب تعليقك