أرملة البراهمي : زوجي استهدفوه في الرأس

أعلنت مباركة البراهمي أرملة السياسي التونسي المغتال محمد البراهمي آخر اللحظات في حياة زوجها قبل ان يقع اغتياله أمام بيته في حي الغزالة في تونس العاصمة،حيث استهدف بطلقات نارية على مستوى الرأس.

مباركة البراهمي أرملة السياسي المغتال محمد البراهمي

مباركة البراهمي أرملة السياسي المغتال محمد البراهمي

وقالت أرملة الراحل ان زوجها أدى صلاة الفجر بعد تناوله وجبة السحور ثم توجه إلى مكتبه و بعد عودته غلى البيت عاد مجددا إلى سيارته قبل أن يتعرض للإغتيال بالرصاص حيث تلقى جسده 11 رصاصة.

و أضافت مباركة وهي في حالة تأثر شديد أن زوجها مات شهيد كلمة الحق وشهيد الرأي والكلمة الحرة وأن خسارته في مثل هذا التوقيت موجعة جدا .

وقالت أرملة البراهمي إن الفقيد تعرض إلى طلقات نارية على مستوى الرأس، مؤكدة أن “البراهمي” عند نقله من سيارته إلى السيارة التي نقلته إلى المستشفى كان لا يزال على قيد الحياة مرجحة أن يكون لفظ أنفاسه الأخيرة في المستشفى أو في السيارة الثانية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك