بن جعفر يعلق عمل البرلمان التونسي..و النهضة تصف القرار بانقلاب غير مقبول

علق رئيس المجلس التأسيسي مصطفى بن جعفر عمل المجلس (البرلمان) إلى أجل غير محدود،إلى أن تبدأ الحكومة التي يقودها الاسلاميون والمعارضة العلمانية حوارا.

وقال بن جعفر انه امر بتعليق عمل المجلس لتسهيل حل الازمة السياسية في تونس.

مصطفى بن جعفر رئيس المجلس التأسيسي التونسي 'البرلمان)

مصطفى بن جعفر رئيس المجلس التأسيسي التونسي ‘البرلمان)دع

وتطالب المعارضة بحل الحكومة والمجلس التأسيسي الذي لم يبق له سوى أسابيع وينتهي من وضع مشروع دستور وقانون جديد للانتخابات.

و في أول رد فعل لها انتقدت حركة النهضة الحاكمة قيام رئيس المجلس مصطفى بن جعفر بتعطيل عمل المجلس و وصفته ب “انقلاب غير مقبول” من جانب بن جعفر.

وقال نجيب مراد القيادي في حزب النهضة لمحطة تلفزيون المتوسط المحلية “ما فعله بن جعفر جزء من انقلاب داخلي. انه انقلاب غير مقبول.”

وحزب التكتل الذي ينتمي اليه بن جعفر جزء من الائتلاف الحاكم الذي تريد المعارضة العلمانية الإطاحة به.

وتطالب المعارضة ايضا بحل المجلس التأسيسي الذي لم يبق له سوى أسابيع وينتهي من وضع مشروع دستور وقانون جديد للانتخابات.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك