مقتل عسكري و مدني في هجوم على حافلتين تقلان عسكريين شمال سيناء

قال متحدث باسم القوات المسلحة المصرية إن عسكريا ومدنيا قتلا وأصيب خمسة مجندين في هجوم على حافلتين مدنيتين تقلان مجندين بمحافظة شمال سيناء حيث صعد متشددون إسلاميون هجماتهم على أهداف للجيش والشرطة منذ عزل الرئيس الاسلامي محمد مرسي في الثالث من يوليو تموز.

ووصف المتحدث أحمد محمد علي في صفحته على موقع فيسبوك المهاجمين بأنهم “من العناصر الإرهابية” مضيفا أنهم فجروا ثلاث عبوات ناسفة وأطلقوا الرصاص بغزارة على الحافلتين خلال مرورهما قرب مدينة رفح الحدودية.

وأضاف “قامت عناصر التأمين بالاشتباك مع المجموعة الإرهابية وإجبارها على الفرار.”

وأوضح أن القتيل المدني يعمل سائقا.

ويعتقد أن المتشددين في شمال سيناء يؤيدون مرسي الذي امضى عاما في السلطة كأول رئيس للبلاد منتخب بطريقة ديمقراطية قبل ان يعزله الجيش بعد احتجاجات شعبية حاشدة على سياساته.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك